التأمل

بواسطة سها آدم
324 مشاهدات
شارك اصدقائك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

مؤخراً عزيزي القارئ تم تداول هذا المصطلح كثيراً بالرغم من أنه ممارسة قديمة ومعترف بها كوسيلة للعلاج والتشافي في الكثير من الحضارات مثل البوذية والطب الصيني التقليدي؛ حسناً ما الذي تعرفه عن التأمل ؟ ما هي فوائده ولماذا بدأ يعتبر كأحد سبل المساعدة في العلاج النفسي او في الحياة عموماً؟ لنتعرف على التأمل عن قرب.

ما هو التأمل ؟
هناك الكثير من التعاريف لعملية التأمل ويمكن أن نعتبره عملية متكاملة بين الجسد والدماغ حيث يعتمد على التركيز والحضور الذهني وادراكك الأفكار التي تدور في دماغك (self awareness).

أنواعه
التأمل المُوّجه : وقد يعتبر هذا النوع كنقطة البداية في مشوار التأمل ويكون هناك تسجيل صوتي لمدرب يقوم بتوجيهك للتخيل والقيام بتمارين تنفسية وقد تجده مخصصا لمعالجة مشاكل محددة مثل صدمات الطفولة أو ذكرى أليمة أو التصالح مع شئ محدد.

تأمل المانتارا: وهنا يقوم الشخص بترديد عبارة معينة اة كلمة للتركيز ومنع الدماغ من التشتت

تأمل الذهن الواعي (Mindfulness) : حيث تركز على الحاضر وتتقبله وتراقب طريقة تفكيرك ومشاعرك وتركز علي تنفسك وهذا النوع يقوم بتوسيع إدراك الشخص أفكاره وطريقة عمل عقله وتركها تعبر.

تأمل التجاوز: ويتم فيه تكرار كلمة معينة او جملة قد تعني لك شيئاً شخصياً او غناء اغنية (عند حدوث نوبة قلق مثلاً قد يكرر الشخص جملة انت بخير، هذا الشئ سيمر… الخ).

تأمل التشي قونق وتأمل التاي تشي: وهما يعتبران وسيلة علاج في الطب الصيني التقليدي ويتم استخدام حركات جسدية بطيئة وتنظيم التنفس.

تأمل اليوغا: قد لا يعرف الكثير ان اليوغا من أنواع التأمل، ويكون في هذا النوع العديد من الوضعيات المرنة بالتزامن مع التنفس العميق ببطء.

فوائد التأمل :
يقوم التأمل ببث السلام الداخلي ويبعث السكينة والهدوء، ويصبح الشخص الذي يواظب عليه مدركا لمشاعره ويتحكم في انفعالاته مما يساعده في فهم طريقة تفكيره ووعيه بنفسه ويزيد التركيز والانتاجية.

يساعد التأمل في عديد من الأمراض او المشاكل مثل :
قلة التركيز
التحكم في الغضب والانفعالات
نوبات الهلع
القلق والإجهاد
اضطراب ما بعد الصدمة
الأمراض القلبية
الربو
الصداع
الأرق
الاكتئاب
السرطان

يجب مراعاة عدم الإفراط في التأمل حيث يسبب الإجهاد لذلك يجب أن يكون الشخص معتدلا في ممارسته.

كيف يمكنك أن تبدأ بالتأمل اليوم؟
يوصي البعض بالقيام بالتأمل في الصباح الباكر قبل البدء باليوم والانخراط في مشاغل الحياة حيث تبعث الأجواء الصباحية بالسكينة حيث تتسم بالهدوء.
*الجلوس في مكان هاديء واخذ وضعية مريحة بالنسبة لك (لا يوجد وضعية معينة للتأمل حيث يمكنك الاستلقاء وممارسته ولكن كمبتديء يمكن ان تغط في النوم لذلك يوصي الخبراء بالجلوس اولا ثم يمكنك بعد ذلك أن تحدد الوضعية المناسبة).
*الحضور الذهني والتركيز وعدم التركيز مع الأفكار والتشتت والعودة للتنفس بعمق كلما شعرت بأنك تخرج من جو التأمل.
*الاستماع للموسيقى أو البحث عن تأمل مُوّجه كبداية.
*البدء باخذ نفس عميق شهيق وزفير والمحاولة بطرد الأفكار السلبية وتقبلها وعدم التركيز معها والبحث عن السلام، ويمكن تكرار جملة معينة او كلمة او حتى ذكر الله.
*البدء بخمسة دقائق كمثال حتى تجد الوقت المناسب لك.

*مع مرور الوقت ستجد طريقتك الخاصة.

الكثير من رواد الأعمال في شتي المجالات يمارسون التأمل يومياً مثل ايلون ماسك وأوبرا وينفري ويصون به.

وأخيراً عزيزي القارئ ابدأ بالتأمل اليوم اذا كنت تبحث عن السلام الذهني والتركيز حيث أن فوائده مذهلة على المدى الطويل حيث يقلل من الإصابة بالخرف المبكر ومرض الزهايمر وأيضاً ستشعر بالارتباط وإدراك مشاعرك وتفكيرك وفهم طريقة تفاعل عقلك.

ربما يعجبك أيضا

1 تعليق

ليوناردو 2020-08-07 - 4:47 مساءً

احببت هذا المقال 💛

Reply

اترك تعليقا