الرئيسية مقالات متنوعة الحصاحيصا – كل الجمال

الحصاحيصا – كل الجمال

بواسطة الاء كيزري
498 مشاهدات

بقلم : الاء كيزري

تظل ولاية الجزيرة عامة ذاك المكان الجميل بأهله والرائع في سيرته وخاصة إنسان مدينة الحصاحيصا التي كُتب في لوحتها الجميلة عند مدخل المدينة أهلا بك في مدينة الحصاحيصا (كل الجمال) ، حيث الأشجار الخضراء الكثيفة والأزهار المتفتحة وشوارعها المنظمة، وروعة جوانب طريقها ونظام عُمرانها المتميز من حي الصداقة إلى حي الضقالة.

الزائر لمدينة الحصاحيصا يحظى بجو رائع ومناخ جميل ووجود المناظر الجميلة في الطرقات ، خاصة عند كبري رفاعة الحصاحيصا منظر خلاب يُعجب ساكنيه وزائريه ، فهي تجمع بين جمال وهدوء الريف وحضارة وخدمات المدينة على شاطئ النيل.

تتميز الحصاحيصا بوقوعها في منطقة عمرانية وزراعية وصناعية كبرى حيث تتوسط مشروع الجزيرة ومصنع سور النسيج سابقاً، مدينة بكامل خدماتها من مساجد ومدارس ومستشفيات وجامعات وملاهي للترفيه ، وسوق الحصاحيصا الكبير الذي يعتمد عليه القرى والأرياف القريبة للبيع والشراء وقضاء الاحتياجات.

إسم الحصاحيصا مشتق من كلمة الحصحاص فهي الحصحاص الصغيرة من الحصى ، والحصاحيصا شأنها شأن بقية المدن السودانية إذ تقطن بها مجموعة من مختلف القبائل والسحن مثل الدباسين ، الحلاوين ، الشكرية ، الشايقية ، النوبة وغيرها من القبائل.

بها حوالي 26 حي تقريبا ويعرف أهلها بالترابط الاجتماعي والعمق الأسري وتلاحم أهلها وتماسكهم، فأمن وراحة المنطقة ينعكس إيجابا على نضرة وجوههم المبتسمة دوماً.

صفاتهم كصفات أغلب السودانيين الأصيلة ولكن التداخل الاجتماعي قليلاً او يكاد معدوماً في بعض المناطق السودانية، الا انه في انسان الجزيرة مازال موجوداً متمثلاً في تفقد الأسر لبعضها والوقوف جنباً لجنب في الأفراح والأتراح والمناسبات الدينية وشعائر شهر رمضان، فالأفراح لها طعمها الخاص إذ أن أغلب الموجودين يتعارفون، وتزيّن لقياهم السلام وتفقد الأحوال والإبتسامات السمحة.

تتنوع السحن والأفكار وتتنوع الأهداف والآمال ليلتقوا معا في مدينة واحدة آملين تحقيق احلامهم واهدافهم بجانب الحياة الكريمة في تلك المدينة الرائعة ، وتظل الطيبة والاحترام والكرم ديدنهم الثابت في الحياة وقوة الترابط والتلاحم القوي يتعجب له من يراه!

كما أن هذه المدينة الرائعة اخرجت الكثير من المبدعين في شتى المجالات من أدب وفن ورياضة وسياسة وغيرها ، فأهل الفن أمثال سمية حسن والفنانة إنصاف مدني وحرم النور، والرياضة مثل كندورة اللاعب السابق بنادي الهلال وحارس مرمي المريخ بهاء الدين محمد عبدالله.

تعتبر الحصاحيصا من أكبر المدن الصناعية في السودان لوجود عدد كبير من المصانع، مثل مطاحن الدقيق ومصنع الخميرة والصابون والزيوت والأعلاف والحلويات والطحينة بجانب صناعات أخري ، إضافة إلى الخدمات الصحية من مستشفيات خاصة مستشفى الحصاحيصا العام الذي يضم عدة أقسام مثل الباطنة ، الجراحة ، الأطفال ، النساء والتوليد ، الأسنان والعيون ؛ وكذلك بها عدد من مدارس الأساس والثانوي الأكاديمية والصناعية الثانوية ، وعدد من رياض الأطفال والتعليم العالي كذلك متمثلا في كلية التربية التابعة لجامعة الجزيرة وأكاديمية العلوم الصحية ، وتعتبر الحصاحيصا واحدة من المحطات الكبيرة لخط السكك الحديدية الذي يربط الخرطوم بشرق السودان  بجانب شبكات الإنترنت وخدمات الهاتف.

مدينة الحصاحيصا رمزاً للوفاء والطيبة والكرامة والشهامة والعزة والإنسانية ونموذجاً للسودانيين عامة ، حفظ الله مواطنيها شيبه وشباب ونساءً واطفالاً.

Digiprove sealCopyright secured by Digiprove © 2020 Ashraf Eltom

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أقبل أقرا المزيد...