الرئيسية تاريخ وسياحةتاريخ السودان الحكومات الوطنية والعلاقات الخارجية ج2

الحكومات الوطنية والعلاقات الخارجية ج2

بواسطة نسرين آدم
74 مشاهدات

حكومة الأزهري:
بعد نيل اﻻستقلال مباشرة انضم السودان إلى جامعة الدول العربية بعد تسعة أيام من استقلاله، في يوم 9 يناير 1956م.

رفع الأزهري لعلم الاستقلال

وقد حدد السيد إسماعيل الأزهري رئيس أول حكومة أهداف سياسية السودان الخارجية تجاه الوطن العربي :

… أما صلتنا بالجامعة العربية فستقوم على أساس رابطة الدم التي تربطنا بشعوبها منذ القدم ؛ وسيكون هدفنا توثيق الروابط بيننا وبين حكومات وشعوب الجامعة العربية، والعمل المتصل لتوطيد أركان الإلفة والود والتعاون الصادق بيننا تحقيقا لمصالح أمتنا القومية.

 


مصر:  
لقد كان لمصر دور كبير في انضمام السودان للجامعة العربية فقد عارضت كثير من الدول العربية انضمام السودان للجامعة باعتباره دولة غير عربية، إلا أن عبد الناصر قطع الطريق أمام معارضة تلك الدول، وقد برزت سياسية السودان العربية في تلك الحقبة في مشاركته الفاعلة في كل القضايا والمشاكل التي واجهت الأمة العربية آنذاك وخاصة مشكلة تأميم قناة السويس ووقوف الدول العربية ضدها حيث وقف السودان بصلابة مع الحق المصري في التأميم ، كما وضع الجيش والشعب السوداني على أهبة اﻻستعداد للدفاع عن مصر في حالة أي هجوم غربي عليها .

جمال عبد الناصر

العلاقات على المستوى الأفريقي :
كذلك وعلى مستوى العلاقات الأفريقية فقد جسدت سياسة السودان الخارجية منذ اﻻستقلال الانتماء الإقليمي في أول بيان للحكومة السودانية في البرلمان عن السياسية الخارجية في 19 نوفمبر 1956م كما تحدث رئيس الحكومة السيد إسماعيل الأزهري عن أهمية العلاقة مع أفريقيا قائلا:
“….. إننا نهدف إلى تقوية الصداقة والمودة والمصلحة المشتركة بيننا وبين الحكومات والشعوب الإفريقية المجاورة، والتي يربطنا بها رباط الدم والإخاء والجوار “. وبالتالي فقد كانت علاقات السودان الأفريقية قوية ومتينة في الفترة التي أعقبت اﻻستقلال.
أسهم عدم اﻻستقرار في الحكومات البرلمانية اﻻئتلافية خلال الفترة من عام 1956م-1958م في عدم اﻻتفاق بين الأحزاب السياسية على سياسة خارجية موحدة وذلك باستثناء الإتفاق على مبدأ  عدم اﻻنحياز . وعلى الرغم من إعلان مبدأ عدم اﻻنحياز اﻻ أن العلاقات كانت اكثر ميلاً نحو الغرب ؛  والتزام النظام في بداية الحكم البرلماني الأول بسياسة الحياد الإيجابي وبنى علاقات متوازنة مع كل من الوﻻيات المتحدة الأمريكية واﻻتحاد السوفيتي .

نوفمبر 1956 انضمام السودان للأمم المتحدة

كما أقام علاقات طيبة مع مصر والتي تضامن معها ضد العدوان الثلاثي في عام 1967م، ولقد بدأت تظهر الخلافات بين الأحزاب السياسية بعد سقوط حكومة اﻻزهري . وقد وضح الخلاف الحزبي حول السياسة الخارجية في عام1956م حول مشكلتي مياه النيل وحلايب وحول اتفاقية التعاون اﻻقتصادي للإنشاء والتعمير، المعروفة بالمعونة الأمريكية.

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا