الرئيسية تاريخ وسياحةآثار وتراث العثور على مقابر أثرية بسلطنة عُمان

العثور على مقابر أثرية بسلطنة عُمان

بواسطة نعمات أحمد
128 مشاهدات
شارك اصدقائك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

تزخر سلطنة عُمان بالمعالم الأثرية التي تحمل بين طياتها قصصاً عن العصور والحقب التي واكبتها سلطنة عُمان على مر التاريخ.
وعلى ارتفاع 2،000 متر عن مستوى سطح البحر، تم العثور  على مقابر كبيكب الأثرية، التي تُعرف محلياً باسم بروج كبيكب، بالقرب من قرية قران فوق هضبة سلماه، وهي مقابر أثرية على شكل خلية النحل، ويعود تاريخها إلى العصر البرونزي، قبيل نحو 4،000 عام، وتعتبر من أقدم الأهرامات المصرية، التي تم العثور عليها  في موقع اكتشف في عُمان.

وفي أواخر عام 1991، قام فريق من علماء الآثار بالتعاون مع وزارة التراث والثقافة العمانية بدراسة البروج في الموقع، واكتشف حوالي 90 برجاً في حالة جيدة، وفقاً لما ذكر على موقع وزارة الإعلام العمانية.
ويبلغ ارتفاع بروج كبيكب بين 4 و5 أمتار، وتتخذ  هذه البروج أشكال الإسطوانية، بينما من الأعلى تبدو مستديرة، ويتكون بعضها من جدارين بينهما مساحة مملوءة بالحجارة، بحسب موقع وزارة الإعلام العمانية.

وكانت زيارة الهنائي إلى مقابر كبيكب الأثرية محض صدفة، إذ كان في طريقه للجبل الأبيض لأداء عمله كمهندس مدني، حين استوقفه المشهد الجبلي الخلاب، فقرر أن يلتقط بعض الصور.
ويوضح الهنائي أن مقابر كبيكب تتميز بغرابة شكلها، مضيفاً أن الكثير من العمانيين لا يعلمون عن وجودها، وكانت لديه الرغبة الشديدة في إطلاعهم على هذا الكنز المخبأ في وسط الجبال.
ويقول الهنائي: “مشهدها ملفت بشكل كبير للغاية، ويجعلك تعود للوراء مئات السنين وتستكشف كيفية عيش الناس، وماهية معتقداتهم، حيث أن هذه القبور مترامية على مسافات بعيدة في الجبال”.

ومن خلال توثيقه، حاول الهنائي إبراز فن العمارة المستخدم في صف حجارة البروج، وقد شارك صورة عبر وسائل التواصل الاجتماعي حتى يُخبر الناس عن موقها، ليتسنى لهم زيارتها على أرض الواقع.
وبالنسبة إلى الهنائي، يُعد هذا الموقع مزار سياحي أثري مثيراً للاهتمام، إذ قد تكشف عمليات التنقيب فيه عن مقتنيات أثرية مهمة.
ويصف الهنائي تجربة زيارة هذا الموقع قائلاً إن مشاهدة هذه القبور على أرض الواقع تثير الانبهار، فهي تشكل فن معماري عجيب للغاية بشكلها الإسطواني.
ويشير الهنائي إلى أن البروج تضم فتحة صغيرة تشبه الباب من الأسفل، بينما سقفها مفتوحٌ إلى السماء، كما أن طريقة صف الحجارة لتشييدها تمت بمنتهى الدقة والاتقان، على حد تعبيره.

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا