الرئيسية تاريخ وسياحةتاريخ السودان سياحة في تاريخ السودان

سياحة في تاريخ السودان

725 views
شارك اصدقائك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

????️انعام أحمد شيخ الدين

      عزيزنا القارئ أطلّ عليكم من خلال مجلتكم مجلة السودان نخصص هذه المساحة لنسوح من خلالها في قلب إفريقيا موطن الرجال وعرين الأبطال ، هي مساحة تعريفية بذلك القطر المترامي الأطراف نسوح في تاريخ السودان القديم والحديث لنعرف أكثر كيف ومتى تكونت دولة السودان الحالية، وموقعها الجغرافي، والمكون الأصلي  لإنسان السودان.

   تعتبر السودان دولة من الدول الواقعة شمال شرقي أفريقيا حيث تحدها جمهورية مصر العربية من ناحية الشمال، و ليبيا من الشمال الغربي، وتشاد من الغرب ، وجمهورية أفريقيا الوسطي، من الجنوب الغربي، وجنوب السودان من الجنوب،وأثيوبيا من الجنوب الشرقي، و أريتريا من الشرق والبحر الأحمر من الشمال الشرقي. تبلغ مساحة السودان 1،886،068 كيلومتر مربع مما يجعلها ثالث  أكبر دولة من حيث المساحة في أفريقيا والعالم العربي، يجري خلالها نهر النيل الذي يقسم البلاد لنصفين من  جنوبها لشمالها، وهو نهر دائم الجريان. تغذي النيل  مجموعة روافد دائمة الجريان أي تصب في مجري النيل طوال العام (النيل الأزرق والنيل الأبيض) خيران (وادي الملك ووادي المقدم، و نهر عطبرة ) موسمية  الجريان. حيث  ينبع النيل الأزرق من بحيرة تانا التي تقع في الشمال الغربي للمرتفعات الأثيوبية، وينبع النيل الأبيض من بحيرة فكتوريا ثاني أكبر بحيرة للمياه العذبة في العالم، كما أنها أكبر بحيرة في أفريقيا،  أما نهر عطبرة يعتبر من الروافد النيلية الموسمية التي تغذي النيل في موسم الأمطار في الهضبة الأثيوبية. يتكون السودان من 18 ولاية وهي(كسلا ، والقضارف ، بورتسودان الخرطوم ،سنار ،الجزيرة، النيل الأبيض ،النيل الأزق، شمال دارفور، غرب دارفور ، شرق دارفور ، جنوب دارفور، وسط دارفور،شمال كردفان ، جنوب كردفان، غرب كردفان ،الشمالية ،نهر النيل) .

       يسكن السودان مجموعات مخلتفة من القبائل العربية والإفريقية والنوبية والبجا مع وجود أقليات تركية ومصرية وليبية وغجرية دخلت السودان في ظروف مختلفة.

  يمتد تاريخ السودان  إلي العصور القديمة والحضارات التي قامت في تلك المنطقة حيث نتج عنها شكل السودان الحالي،شهدت أرض السودان في الماضي عدد من الحضارات  المسيحيه والإسلامية، فحضارة كرمة التي قامت(2500ق م ــ1500ق م) ثم أصبحت تحت سيطرة المملكة المصرية لنحو خمس قرون من الزمان أعقبها دولة كوش (785ق م ـ 350ق م) حيث سيطرت على مصر قرابة قرن من الزمان، بعد سقوطها أقام النوبيون ثلاثة ممالك مسيحية، مملكة نوباتيا، ومملكة علوة ومملكة المقرة و استمرت علوة والمقرة حتى 1504م .

 بين القرنين الرابع عشر والخامس عشر استوطن البدو العرب معظم السودان. أما في القرن السادس عشر وحتى التاسع عشر قامت الممالك الاسلامية  في الوسط حيث سيطرت سلطنة سنار على وسط وشرق السودان ومن ثم امتدت فتوحاتها حتى الشمال، بينما حكمت سلطنة دارفور الغرب .

      تم غزو السودان من الأسرة العلوية في العام 1820م وحتى 1874م ولكنها قوبلت بثورة ناجحة قادها محمد أحمد المهدي الذي أعلن نفسة المهدي المنتظر وقامت في زمانه الدولة المهدية التىب حكمت السودان في الفترة من 1881 وحتى 1898م.

سقطت الدولة المهدي على يدي المستمر البريطاني الذي حكم السودان ومصر بعد ذلك.

 شهد القرن العشرين ما عرف بالقومية السودانية التي طالب فيها السودانيون بالاستقلال عن الحكم الإنجليزي المصري في العام 1953م ،منحت بريطانيا السودان الحكم الذاتي في الأول من يناير من العام 1956.

  تعاقبت على السودان منذ الإستقلال الكثير من الحكومات البرلمانية غير المستقرة والعسكرية الإنقلابية، التي كانت جميعها تنتهي بثورات سلمية يشعلها الشعب السوداني فقد أطاح الشعب السودان بحكم الفريق عبود في 1964م وجعفر نميري 1985م الذي في عهده أدخل السودان الشريعة الإسلامية إلي القضاء عام 1983م أدى ذلك لتفاقم الخلاف بين الشمال الإسلامي ـ مقر الحكومة ـ والمسحيين في جنوب السودان، مما أدى في نهاية الأمر لحرب أهلية بين الحكومة والجنوب الذين كان فصيلهم الأقوي والأكثر نفوزا جيش التحرير الشعبي السوداني، أدى ذلك في نهاية المطاف إلى إنفصال جنوب السودان في عهد المشير عمر حسن البشير في العام 2011م  حيث شهدت فترة حكم البشير إندلاع حروب أهلية في  غرب السودان  اتهم على إثرها بالابادة الجماعية العرقية  فأنهت فتر حكمه بهبة شعبية في ديسمبر من العام 2018م أدت إلى الإطاحة به في11/أبريل2019م.

من ثم تم تشكيل حكومة مدنية لفترة انتقالية لمدة 3 سنوات عرفت باسم حكومة الثورة.

     تلك كانت قراءة سريعة للتعريف بالسودان وتاريخة سنتناولها بشيء من التفصيل في الأعداد القادمة إن شاء الله.

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أقبل أقرا المزيد...