الرئيسية السينما نظرة متجمدة للحياة الزوجية

نظرة متجمدة للحياة الزوجية

172 views
شارك اصدقائك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

Loveless 2017

IMDb : 7.6

Rotten Tomatoes : 95%

لقد انهار زواج بوريس وزينيا عندما رأيناهما لأول مرة .. إنهما يحاولان بيع شقتهما .. زينيا ما تزال تعيش مع ابنها أليشا البالغ من العمر 12 عاما ..

الصبي هو الضحية الأكبر في هذه المعركة.... ومن الواضح أنه عندما يتجادل الزوج والزوجة حول مستقبل الطفل أن أيا منهما لا يريده .. لذلك فهو يقضي الكثير من وقته في البكاء ..

في الساعة الأولى نُلقي نظرة على الحياة التي يعيشها بوريس وزينيا منفصلين عن بعضهما البعض .. ولكل منهما وضع عمل مختلف وشركاء جدد .. ثم فجأة تم الإبلاغ عن فقدان أليوشا ..

الساعة الثانية من القصة إجرائية حول البحث عن الصبي والتي تنطوي على جُهد مُنسق من قبل السلطات وفِرق المتطوعين ولكن دون أن تحصل مصالحة أو عاطفة متجددة بين والديه المنفصلين ..

تسلط حياة بوريس وزينيا الضوء على جوانب مختلفة من الواقع الروسي الحالي .. فهو يعمل في شركة تكنولوجية محافظة يديرها متدينون يتوقعون أن يتزوج موظفوها جميعا وأن يكون لديهم أطفال .. مخالفة هذا النظام (قانون الشريعة الأرثوذكسية الروسية) يعني المخاطرة بوظيفة المرء .. لذا يبحث بوريس بقلق عن طرق لإخفاء طلاقه .. على الرغم من أن لديه بالفعل صديقة جديدة وهي حامل بدرجة كبيرة ..

لدى زينيا صديقها الذي هو جزء من النخبة الإقتصادية .. لذلك لا يمكن التمييز بين الرومانسية والتسلق الاجتماعي بالنسبة لها ..

ف زينيا مثلا نرجسية رائعة ورشيقة .. لا تكاد تتواجد بدون هاتفها الذكي أو التقاط صور سيلفي أو تفقد Facebook .. من النادر أن يصور أي فيلم الإنغماس التكنولوجي .. هناك لقطة رائعة لمكان زينيا على متن قطار .. وبينما يقترب من المحطة .. فإن كل من ينتظرون النزول فعليا يحدقون في هواتفهم ..

الطريقة التي يصور بها زفياغينتسيف هذا العالم باردة وسريرية (ينقل إلينا أنماط شخصياته عن طريق حياتهم الجنسية) ..

عنوان الفيلم لا يمكن أن يكون أكثر دقة .. كان زواج الزوجين بحسب زينيا .. بلا حب منذ الأول (على الأقل بالنسبة لها) .. حملت وخافت من الإجهاض أو إنجاب الطفل وحدها .. فاختارت الزواج ..

من أين يأتي هذا الاستعداد للتعايش الخالي من الحب !!

الشيء المذهل في النصف الثاني من القصة هو مقدار الخبرة والجهد المبذول في البحث عن أليوشا .. فعندما يخشى الناس مواجهة مشاكلهم الشخصية .. ينظرون إلى الخارج عن أسباب لمساعدتهم على الشعور بتحسن تجاه أنفسهم ..

لا يمكن رؤية Loveless على أنه فيلم درامي حاد عن زوجين يمران بطلاق مرير فقط .. بل خلل في الوظيفة الزوجية .. يعرض نظرة انتقادية للغاية للحياة الحديثة .. وإتهام مجازي للمجتمع الذي أنتج مثل هذه الشخصيات .. روسيا بالخصوص والعالم بالعموم ..

 

 

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أقبل أقرا المزيد...