الرئيسية مقالات متنوعة نواة المجتمع (3)

نواة المجتمع (3)

بواسطة مجلة السودان
141 مشاهدات
بقلم: ريان فتح الله 
 
الاحترام والحب والتفاهم جميعها أسباب تجعل الحياة الزوجية سلسة وناجحة ولكن ليس وحدها هنالك ثمة مقومات للزواج تجعله يعيش وهو ثري بالحب والمودة والرحمة.
من أهم مقومات الزواج الناجح :-
١/ إدراك أن عقلية الرجل والمرأة واحتياجاتهم تختلف:-
الجميع يحتاج للقبول الثقة الأمان الحب الاحترام التقدير ولكن يظل احتياج المرأة الأول والأكثر إلحاحا هو شعورها بالأمان.
سواء كان ماديا أو معنوياً، وأهم احتياجات الرجل هو شعوره بالتقدير بأن كل مجهوداته الصغيرة والكبيرة مقدرة بأنه البطل والحامي في عين زوجته.
مراعاة الاحتياجات واختلاف أولوياته عن الطرف الآخر من الأمور المهم لنجاح العلاقات .
٢/ مهارات التواصل والحوار الناضج :-
كل زواج يمر بمنعطفات واختلافات طبيعية ولكن يكمن الفرق في قدرة الزوجين  على إدارة الحوار بشكل ناجح.
من المهم اكتساب مهارات التواصل و تجنب التجريح والإهانة واختيار الكلمات المناسبة والتوقيت المناسب للنقاش، والتأكد من أن النية من الحوار الوصول لخيار يريح الزوجين وليس لإثبات وجهة النظر.
٣/ الإحساس بالمسؤولية:
 والإحساس بالمسؤولية تجاه هذه المنظومة والعمل لنجاحها دائما .
٤/ من المهم احياء العاطفة والعلاقة الحميمية بين الزوجين وسط مشاغل الحياة و روتينها لا بد من التجديد والتعبير بين الحين والآخر  .
٥/ الإيداع ببنك الأسرة :
التعبير عن الحب ، الكلمة الطيبة ، حسن الفكاهة في المنزل ، حسن العشرة ،  جبران الخاطر ، حسن التبعل، كلها تصرفات وأفعال وأقوال توضع  في بنك الأسرة وإذا اضطررت يوما لسحب الرصيد سيشفع لك مخزونك فحافظ على الإيداع به دوماً.
٦/عدم الإهمال أو التقصير في حقوق الزوجين الأساسية حتى بعد مرور الزمن ووجود الأولاد.
٧/ إعطاء الرجل حقه في مجتمعة والمرأة في مجتمعها.
٨/الصبر على الظروف المادية والعاطفية والجنسية الخاصة وعدم إفشاء الأسرار إلى الأم والأصدقاء المقربين.
٩/عدم التذكير بأخطاء الماضي، إلا في حدود النصيحة من عدم التكرار في الوقوع في نفس الخطأ.
١٠/تجنب البخل والتقشف في الأساسيات لأنها تخلق ردود فعل عنيفة.
١١/ عدم السماح لأي شخص في التدخل لحل الخلافات الشخصية وخاصة الأقارب.
١٢/ القناعة كنز لا يفنى والمحافظة على عدم المقارنة بين حياتنا والاخرين
لعل كل ذلك السرد التفصيلي يمثل مقومات  عوامل الزواج الناجح . الذي تبني عليه الاسرة السعيدة والمتوازنة وجدانيا والتي تؤسس بدورها لمجتمع معافى ومتسامح ومستقر وذلك لأن الاسرة هي تمثل نواة المجتمع.
Digiprove sealCopyright secured by Digiprove © 2021 Ashraf Eltom

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا