الرئيسية السينما Mank .. الصراع بين الإخراج والكتابة، وكواليس العمل الذي غير شكل السينما إلى الأبد

Mank .. الصراع بين الإخراج والكتابة، وكواليس العمل الذي غير شكل السينما إلى الأبد

81 views
شارك اصدقائك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

Mank 2020

 

IMDb : 7/10

Rotten Tomatoes : 83%

 

(إذا واصلت إخبار الناس بشيء خاطيء لفترة كافية فسيصدقون ذلك)

 

في تسعينيات القرن الماضي كان من المفترض على جاك فينشر إخراج فيلم من كتابته يتتبع السيناريست هيرمان جي مانكيوز وصراعاته مع المخرج أورسن ويلز حول نص فيلم المواطن كين، لكن معارضة الإستديوهات لتصويره بالأبيض والأسود منعته من إكمال العمل حتى جاء ابنه ديفيد فينشر في 2020 ومع كامل الصلاحيات التي منحته إياها Netflix من إخراج هذا العمل للنور ..

 

قبل الحديث عن فيلم مانك لابد لنا من معرفة بعض الأشياء لفهم غرض هذا الفيلم ..

في عام 1941 صدر فيلم المواطن كين والذي يُعد من أبرز التحف السينمائية التي ظهرت في الفن السابع، ويعتبره البعض أفضل فيلم في التاريخ للكثير من الأسباب ..

الفيلم جاء في بدايات فترة تحول السينما من صامتة إلى ناطقة، وكان طفرةً في تقنيات كتابة السيناريو والتصوير والإضاءة، والأهم طبعاً طريقة السرد الغريبة للقصة والتي تبدو وكأنها مجموعة من القطع التي تقود في النهاية إلى لوحة فنية، وبالتأكيد براعة إستخدام الفلاش باك والتي تعتبر ظاهرة فريدة في وقتها ..

وإلى الأن مازالت الأفلام تقتبس من نظريات الفيلم والبعد النفسي الذي يحويه، والشيء المدهش أن كل هذا الإبداع جاء من مخرج لم يتجاوز ال 25 سنة من عمره وهو أورسن ويلز ..

ونظراً لكل هذا الزخم حول المواطن كين كان لابد من انتقال بعضٍ منه لفيلم مانك، وهذا ما حدث بالفعل .. جاء الفيلم وسط ترقب كبير من الجميع وخصوصاً بتواجد فينشر في الإخراج وأولدمان في التمثيل ..

البداية

المشهد الأول في الفيلم يوضح مانك في مزرعة نائية في كاليفورنيا .. مصاب في قدمه ، تم عزله بناءً على طلب أورسن ويلز على أمل إنجاز سيناريو متكامل خلال 60 يوماً فقط، ليجوب بخاطر مانك تلك الفترة التي عاش فيها رجل الأعمال ويليام رودلف هيرست (المواطن كين) ..

فيلم مانك يتحدث عن كواليس صناعة المواطن كين وبالأخص تقديم الكاتب هيرمان مانك وتحولاته الشخصية في فترة محدودة من عمره ..

هيرمان هو كاتب مثقف وموهوب وذو شخصية بوهيمية في حالة ثمالة دائمة مشاغب ومشهور لكنه مهمش، صاحب حوارات مثيرة وذكية .. والسيناريو الذي كتبه كان في غاية التعقيد والجاذبية واعتبره الجميع أفضل عمل صنعه، وهو مادفعه في النهاية لمخالفة عقده وطلبه بتواجد اسمه ككاتب للفيلم، الأمر الذي أزعج ويلز في النهاية ..

 

مانك محاولة لمعرفة الجدل القائم حول حقيقة المواطن كين، حيث إحدى الروايات تقول أن أورسن ويلز تقاسم حقوق الكتابة مع هيرمان .. لكن يبدو ومن خلال الفيلم أن جاك فينشر لم يتبتى هذة النظرية .. وأخذ بصحة الحديث الذي يقول أن هيرمان هو الكاتب الأوحد وكل أحاديث ويلز مجرد أوهام ..

الأبعاد الفنية

السيناريو والسرد كان على شكل تدافع أحداث بين فلاش باك من أصل القصة والبنية التي استند عليها مانك في قراراته، الفيلم كان مرتكز بصورة كبيرة عن الحلقة المفقودة في كتابة سيناريو المواطن كين وعن مانك بالتحديد في مشاهد حوار طويلة دون إعطاء أي أشخاص أخرين مساحة .. تقنية شبيهة بالتي تمت في فيلم المواطن كين ..

الإخراج

إخراج ديفيد فينشر للفيلم بالأبيض والأسود أضاف طابعاً كلاسيكياً، ونوعاً من التعتيق، وبما أن حديثنا عن فينشر فقد كان الإهتمام بالتفاصيل ذو أولوية قصوى، رغم أنني أرى عدم تشابه هذا الفيلم مع أيٍ من أفلامه الأخرى ..

التمثيل

غاري أولدمان وبلا نقاش منافس قوي على أوسكار أفضل ممثل .. استحوذ على شخصية مانك بأداء جبار وطبيعي .. وفي العموم ربما يمكن اعتبار التمثيل في الفيلم من نقاط القوة ..

 

يسترجع العمل صناعة الأفلام في ثلاثينيات القرن الماضي، يخدش هوليوود في الثلاثينيات، يركز على تأثير السياسة على السينما وتأثير السينما على الجماهير، ويكشف الكثير عن الأسطورة الكامنة وراء واحد من أكثر الأفلام شهرة ..

مهما كان، فمانك ليس كما أعلن البعض بأنه رسالة حب إلى هوليوود القديمة، مانك هو سيرة ذاتية عن الكتابة والإلهام الذي يصنع الشخصيات في عقل الكاتب، هو امتنان للأشخاص المجهولين في عالم هوليوود الذين لم يجدوا التمجيد الكافي ..

 

 

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أقبل أقرا المزيد...