الرئيسية الصحة والسلامةسراج أنا المهدي المنتظر 2

أنا المهدي المنتظر 2

0 تعليق

بقلم : محمد عامر عبيدي

في المقال السابق بدأنا الحديث عن الفصام ، واستعرضنا جزءا من أعراضه الشائعة ، ومسبباته ، وعلاجه .
وفي هذا المقال نستكمل ما كنا قد بدأناه سابقا.

¤ تعتبر الهلوسة “hallucination” من أعراض الفصام الشهيرة واليوم سنسلط الضوء عليها لنعرف أنواعها أكثر :-

1- الهلوسة السمعية : وتشمل سماع صوت ، أو أصوات متعددة قد تكون هامسة أحيانا ، وغاضبة أحايين أخرى ؛ فبعض مرضى الفصام يسمعون أصواتا تخبرهم بأفعالهم أو تتحداهم أو تطلب منهم أشياء معينة .
2- الهلوسة البصرية : وتنطوي على رؤية الأشخاص والأشياء بأنماط ليست موجودة على الواقع مما يؤدي إلى تغيير الإدراك وصعوبة الحكم على المواقف.
3- الهلوسة الشمية : وتشمل حاستي الشم والذوق ؛ حيث يشم الشخص أو يتذوق أشياء ليس لها أساس في الوجود ويمكن أن تصبح هذه الهلوسة خطرة إذ قد يعتقد المريض أنه سيتم تسميمه وبهذا قد يمتنع عن تناول الطعام .
4- الهلوسة اللمسية : هنا يشعر المريض أن هنالك أشياء تحدث في جسده ويحس بها مثل حركة النمل أو الحشرات أو غيرها .

تعتبر الأوهام والهلوسة من أخطر أعراض الفصام إذ مع التقدم وعدم تناول العلاج قد يؤذي المريض نفسه أو من حوله لأسباب لا يراها إلا هو .
وهذه بعض الأمثلة على هذا الأمر :-
في أحد مستشفيات الأمراض النفسية يوجد مريض بالفصام قتل ابن عمه بينما كان ينزل من سيارته حاملا إطارا مثقوبا ؛ وعند سؤاله لماذا قتلته؟ أجاب – واسمحوا لي أن أنقل الحوار بالنص –  .
– “الزول دا كان عايز يقتلني وشايل لستك العربية ، فأول ما شفته  طعنته بحربتي طوالي”
– “كيف كان عايز يقتلك وعلاقات لستك العربية بيك شنو؟”
– “كان عايز يداري على جريمته انت ما عارف ولا شنو؟”
ودخل المريض في نوبة غضب بعدها .

كما أن أحد المرضى قتل أمه وعند سؤاله عن السبب قال أن فنانة مصرية شهيرة تزوره وتخبره أنها تحبه وتعد الأيام للقائه وترسل له رسائل من خلال أغانيها ، ومن رسائلها أن يقتل أمه حتى يتسنى لهم اللقاء.

ختاما كما أسلفنا مع خطورة الفصام وأعراضه ؛ إلا أنه قابل للعلاج ، ويمكن التخفيف من حدة الأعراض إلى أدنى درجة ، فلتسرع لمقابلة الطبيب.

شفى الله كل مريض وأعان كل مبتلى .

You may also like

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أقبل أقرا المزيد...

Enable Notifications.    Ok No thanks