الرئيسية مقالات متنوعة احذروا هذه العائلة ! سوف تقوم بإصابة أولادكم بالجنون

احذروا هذه العائلة ! سوف تقوم بإصابة أولادكم بالجنون

بواسطة Mohammed Ismail
نشر اخر تحديث 353 مشاهدات

احذروا هذه العائلة ! سوف تقوم بإصابة أولادكم بالجنون و من ثم تنتقل العدوى إليكم.
………………………………………………..

غامبول ! كان قبل سنة ومازال أفضل مسلسل كرتوني بالنسبة لي ، و أفضل دبلجة على الإطلاق.

رائع من كل النواحي : دمج ال 3D مع 2D ، مع الرسم التجريدي ، و أي نوع من أنواع الرسومات في مسلسل واحد.

رائع من ناحية الرسائل الخفيّة التي لا يفهمها الأطفال ولا يستطيعون قراءتها بين سطور اللقطات التي تتوالى لتتحرّك شخصياتهم التي يحبّونها ، رسائل لا يفهمها سوى بالغ عاقل مثلي يقوم بمتابعة المسلسل معهم.

أكتر ما أضحكني فيه هو قلب مفهوم العائلة رأساً على عقب : السيد والترسون عاطل عن العمل ، و دائماً ما يجلس أو ينام على أريكته البنيّة و لا يفارق التلفزيون إلا في بعض المواقف البسيطة ، شخصيته ضعيفة جداً ، لأنه من لا يملك قوته لا يملك قراره.

مدام نيكول تعمل في وظيفة مرموقة ، و كل يوم تأتي من العمل مرهقة ومحمّلة بأغراض وطلبات المنزل (و زوجها يسألها بكلّ قوّة عين : هل أحضرتي الفطائر و الدونات أنا جائع جدّاً !؟ ) شخصيتها قوية جداً ، متحكمة بالبيت و كلمتها مسموعة و سارية على الكل.

أخوهم داروين (السمكة) الباين من شكلو و من معاهلتهم القاسية ليهو إنو أخوهم بالتبنّي (اتبنّوهو من ملجأ) ما بيشبهم ، لاهو كديسة زي أمهم السيدة نيكول ولا هو أرنب زي أبوهم السيد والترسون.

غامبول المسمّيين المسلسل باسمو (ولد قليل أدب و مهمل وشمّاسي كبير) بيضحّكنا بتصرّفاتو الغبيّة هو و أخوهو بالتبنّي (السمكة داروين) بالحكم و الأمثال الشوارعيّة بتاعتو ، و البتكون مفصّلة حسب فهم غامبول الكلو قلة أدب و تمرّد على الواقع (نحنا بنضحك ساااااااي ، ما جايبين خبر).

و أخيرا وليس آخراً ! الأرنوبة العسّولة الكيوت (آناييس) آخر العنقود في عائلة اليابا على قول حبّوبتي (عائلة والترسون) : البت دي ذكيّة جدّاً ، و أغلب المشاكل البيتسببوا فيها غامبول و أخوهم بالتبنّي (داروين) بيكون حلّها عند أناييس ، الأم و الأب بيدلّعوها دلع شديد و ما ماخدين ذكاءها ده بعين الإعتبار بحكم إنها صغيرة في السن (تقريبا هي في مرحلة الروضة) و لأنها آخر العنقود ، و ده البيضايقها فيهم.

ده تعريف عائلة والترسون باختصار ! ده غير المواقف البتحصل ليهم في الحلقات مع ناس مثليين في المدرسة(Gays) زي المرشد الطلابي (مستر سمول).

و ال(Emo) عبدة الشاطين ، ممثّلة في الشبح صديقة غامبول في المدرسة ، الكانت بتدخل فيهو و تتحكّم بعقلو في حلقة من الحلقات.

حلقات كلها جن و شياطين ، و نظريّة حلول و إتحاد (امشوا قوقل لو عايزين تعرفوا معنى الكلمة دي) ، و حاجات بعيدة كل البعد عن ديننا و عاداتنا و تقاليدنا ، يتم دسّ سمومها داخل العسل الذي يتناوله أطفالكم وهم قابعون أمام التلفاز.

انصحكم بمشاهدة أفلام كرتون مع أطفالكم ! عشان تشرفوا بأنفسكم على عملية البرمجة اللغوية العصبية البتحصل ليهم.

عشان ما تجوا تتساءلوا في يوم من الأيام : أولادي بيتصرّفوا كده ليه!؟

ربما يعجبك أيضا

1 تعليق

Avatar
Suhhhad 2020-06-27 - 10:34 صباحًا

مقال جميل واستمر يامبدع ????

Reply

اترك تعليقا

2 × خمسة =

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أقبل أقرا المزيد...