الرئيسية تاريخ وسياحةمعلومات عامة الامبراطورية التي تحدت روما

الامبراطورية التي تحدت روما

101 views
شارك اصدقائك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

مروي ‘ مرواه( أو بجراوية) هو الاسم القديم للمدينة التي تحوي الاهرامات النوبية في محافظة شندي و لاية نهر النيل، تبعد البجراوية حوالي ٢٠٠كم عن الخرطوم، و توجد بالقرب من الوقع مجموعة من القري تسمي البجراوية ٠
كانت مروي عاصمة المملكة الكوشية لعدة قرون ،و يطلق على هذه المنطقة جغرافيا اسم إقليم البطانة تقع منطقة مروي بالقرب من المقهى و المصورات الصفراء و هم موقعيين كوشيين. و أبرز ما يميز موقع مروي هو وجود أكثر من ٢٠٠ هرم في ثلاث مجموعات، أطلق عليها اسم الأهرامات الكوشية و هي مباني مميزة الأحجام و الأبعاد ،و قد تحطم الكثير منها عبر العصور.
كانت مروي مملكة غنية و مزدهرة تشتهر صناعة الحديد والتجارة العالمية مع الهند و الصين و قد أطلق المؤرخون اسم بيرمنغهام افريقيا وذلك للانتاج الهائل للحديد ، كما صدرت مروي المنسوجات و المجوهرات و في الوقت الذي كانت فيه مصر تسعى لزيادة الإنتاج الزراعي و استدامة الري،كان النوبيون يسيطرون على مياه النيل بواسطة خطوط ري مستقيمة من الشمال إلى الجنوب بلغ امتدادها إلى ١٠٠٠متر ، و في يونيو من العام ٢٠١١ تم اختيار مروي ضمن قائمة اليونسكو للتراث العالمي و تعرضت الاهرامات ف مملكة مروي لنهب كثير من الجوائز و الحلي الذهبية التي تعرض في الان في مختلف متاحف العالم وما زالت الدراسات و الحفريات و الاكتشافات في مملكة مروي مستمرة إلى الآن ومنها اكتشاف قصر كبير ومعابد متعددة شيدها حكام مروي وكانت برعاية جامعة ليڤربول.

كان للحضارة المروية لغة خاصة بها التي ما زالت هو واحدة من الألغاز الكبري للماضي البعيد و ما تزال غامضة الى حد كبير. إذ في الواقع هي من أكثر الإبتكارات المثيرة للاعجاب التي أحدثها النوبيون في حوالي ٢٥٠ قبل الميلاد،هي ابتداع خط خاص لكتابة لغتهم ( الخط المروي) .إذ في ذلك الحين ،لم تستخدم إلا كتابة الهيروغليفية . و قد أطلقت مجلة (سيانس ) الفرنسية على حضارة مروي (الامبراطورية التي تحدت روما).

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أقبل أقرا المزيد...