الرئيسية تاريخ وسياحةعادات وتقاليد الرقصات الشعبية في السودان ج(5)

الرقصات الشعبية في السودان ج(5)

بواسطة حواء يوسف
نشر اخر تحديث 123 مشاهدات

في هذا الجزء سنستعرض مجموعة من الرقصات. رقصة السيف: هي إحدى الرقصات التي تشتهر بها قبائل الهدندوة والبني عامر والبجا في شرق السودان، وهي من أشهر الرقصات القومية حيث تتم المشاركة بها في المهرجانات القومية وفيها يلبس الشاب الزي القومي (جلابية وسديري) وتلبس النساء الثوب السوداني  مع حمل السيف والرقص، وتحتاج هذه الرقصة إلى براعة وخفة وحركة ورشاقة جسد. رقصة الصقرية: من الرقصات المرتبطة بالفروسية المنتشرة في سهل البطانة وشرق السودان. سميت بذلك الاسم لأن الراقصين يهزون سيوفهم وهم في وضعية أشبه بمشية الصقر الجارح ؛ و أحياناً يفرد أحدهم ملفحته مشبها جناحي الصقر ، ويرقد الآخر على الأرض مثل الضحية ويحوم حوله الثاني .

رقصة كليبو : هي للنساء فقط ،تأخذ النساء شكلا دائرياً يتوسطهن الضارب على النقارة ويبدأ الرقص في شكل هرولة وتمايلات مع قفزات خفيفة .

رقصة شوشنقا : هي مثل رقصة كليبو ولكنها تختلف عنها في سرعتها واللعب بالضفائر يمينا وشمالا وأحيانا يدخل الرجال لإعطاء الهدايا للنقار والراقصة.

رقصة التونيجي: يقف الرجال في صف معاكس للنساء وتتقدم إحدي الفتيات لتنبيه الرجال على المجموعة المراد إنزالها في ساحة الرقص، ويتماوج الرجال بأجسامهم مع ضرب الأرجل على اﻷرض والنساء يقفزن قفزات خفيفة مع التصفيق واللعب بضفائر الشعر.

رقصة الصلبونج: وهي من أجمل وأرقى الرقصات عند الميدوب.. يمتاز الرقص بالقفز العالي تصاحبه بعض الأصوات التي تنبعث من حناجر الشباب، ويشارك الفتيان والفتيات في هذا الرقص. رقصة المردوم : من الرقصات المنتشرة في كردفان.. ويرتدي الراقصين ثيابا مزركشة وكشاكيش في اﻷرجل وسكين توضع على الزراع، وترتدي الفتاة حلياً شعبية مثل الودع والسكسك والزمام .

رقصة الجراري: هو نوع من اﻹيقاع يعتمد على ترديد صوت معين مثل ( أع هم).أما رقصة الجراري يقمن الفتيات بأداءها بصورة رائعة تعتمد على الرقبة؛ فيقوم الشبان بضرب أحد القدمين على اﻷرض وتقوم الفتاة برمي الشبال وهو هز رأسها يمينا ويسارا .

رقصة اﻷرجيد: من أشهر الرقصات في بلاد النوبة.. وهي عبارة عن صفين من الفتيات والفتيان يرقصون علي أغنيات من التراث النوبي.

رقصة التحطيب: خاصة بالشباب فقط، يقف الشباب في دوائر ممسكين بعصى التحطيب يرقصون على أنغام المزمار والربابة . رقصة العرضة : هي من أقدم الرقصات الرقصات الشعبية.. حيث يقفز الرجال بالسيف وهم يبشرون على النساء الراقصات. رقصة الكف أو اﻷيدي: عبارة عن صفين من الشباب والفتيات يرقصون مستخدمين أيديهم وتغطي الفتيات وجههن. رقصة الغزالة الشاردة : يتم في هذه الرقصة القفز من قبل البنات . رقصة العروس : كانت ومازالت إحدى  اهم طقوس الزواج في السودان، ومانراه اﻷن ليس هو الأداء القديم.. فقد أصبح الآن باهتاً .

لقد تم حصر 62 إيقاعا ورقصة ولكن حتى الآن لم يتم حصر كل الرقصات السودانية ويرجع السبب إلى أن أغلب المعلومات عن الرقصات هي معلومات شفاهية غير مكتوبة . هناك بعض الرقصات تم توثيقها عبر الفيديوهات أثناء أدائها مثل رقصة الكاتم والسنجك والعريج والدينارية والرزة والقيدومة وقدم الحمام والعنقالي والمنضلة والزاح والهرمة والربة والبوردي والجمل رقد واﻷنجليلة موجودة لدى قبائل الفور. والوازا والكلس والتمبك والباتمتم والباتنجو والجرهنبول والهمج واﻷمدقا والهبنبون واﻷبنبون والطيلي والكتر والجالك رقصات خاصة بمنطقة النيل الأزرق. رقصة الرترنو والكومباك والجابودي ورقصة السيرة خاصة بشمال السودان . ﻻيزال الرقص في السودان هوية منسية وشجرة تحتاج إلى عملية إحياء وتجديد، لأن مابين الخطوات التي ينقل بها الراقصون أقدامهم قصص أعطت لتلك اﻹيحاءات معنى سمح لها باﻹستمرار لعقود طويلة.

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا