الرئيسية تاريخ وسياحة السياحة السوداء

السياحة السوداء

بواسطة حواء يوسف
نشر اخر تحديث 104 مشاهدات
شارك اصدقائك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

ارتبط مفهوم السياحة والسفر بين البلدان عند عامة الناس بزيارة أبرز المعالم اﻷثرية والشواطئ المشمسة والمحميات الطبيعية ؛ أو قضاء أوقات عائلية في إحدى الجبال، إلا أن ثمة نوع أخر من السياحة يعرف بالسياحة السوداء أو السياحة الحزينة وهو زيارة مواقع شهدت كوارث طبيعية أو أحداثا دموية أو معارك تاريخية أو أماكن للتعذيب، وهناك فئة من الناس تفضل هذا النوع من السياحة.

ابتكر هذا المصطلح في مجال السياحة الباحثان البريطانيان جون لينون وماكم فولي في العام 1996م ويشير إلى زيارة اماكن الدمار والموت .

وقد بدأ هذا النوع من السياحة في اﻵونة اﻷخيرة بالإنتشار وأخذ أعداد من السياح الذين يجذبهم هذا النوع من السياحة المعروف أيضاً باسم السياحة المظلمة أو سياحة اﻷلم أو سياحة الكوارث في ازدياد وتاتي أهمية زيارة المواقع التي شهدت مآسي وفقد أعداد كبيرة من الناس حياتهم بطريقة عنيفة أو عانت معاناة كبيرة أو كان هناك دمار وخراب ليس فقط بسبب أنها متعلقة بالموت ولكن لقيمتها التاريخية .
أبرز مواقع السياحة السوداء :-
مدينة هيروشيما ومركز فوكوشيما في اليابان دمرو بواسطة القنبلة الزرية.وتشيرنوبيل في أوكرانيا ومعسكر أوشفيتزفي بولندا يعتبر أكبر معسكرات الإعتقال للنازيين وأسوأها سمعة .أيضاً مدينة بومبي في إيطاليا اندلع فيها بركان فيزوف في عام 79وتوفي الكثير من السكان.

كما يجب ألا ننسى سجن الكاتراز في الوﻻيات المتحدة ونصب برجي مركز التجارة العالمي في نيويورك حالياً توجد في الموقع أكبر بركة فيها أكبر شلال صناعي في أمريكا، ونجد أيضاً جزيرة روبين في جنوب إفريقيا هي مكان للنفي والسجن حيث وضع الزعيم الجنوب إفريقي نيلسون مانديلا .

أيضاً نجد المواقع التي وقعت فيها فظائع بشرية وجرائم إبادة جماعية مثل متحف جرائم اﻹبادة الجماعية في كمبوديا.

وغابة أوكيغاهارا (غابة اﻹنتحاريين )في اليابان .والمنطقة المتضررة من كارثة تسونامي والمدرسة التي فقد فيها مئات اﻷطفال حياتهم في الزلزال الذي حدث في الصين.وسجن شروسبوري في بريطانيا أغلق عام 2013وتحول إلى مقصد سياحي .

وغابة أوكيغاهارا (غابة اﻹنتحاريين )في اليابان


حطام سفينة تايتانيك السفينة الفاخرة التي غرقت في شمال المحيط الأطلنطي.

وبرج الباباس في تركيا كان منتجع سكني تحول إلى مدينة أشباح وأخيراً حقول القتل في تشونغ إك في كمبودياوتشيرنوبيل في أوكرانيا عبارة عن مقابر جماعية .

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا