الرئيسية تاريخ وسياحةعادات وتقاليد الماكولات والمشروبات الشعبية في السودان

الماكولات والمشروبات الشعبية في السودان

بواسطة مجلة السودان
نشر اخر تحديث 281 مشاهدات

إيـدينا للبلد : المـأكـولات : والمشـروبات : الشـعـبيّة :-

السودان متنوع بثقافاته وعاداته وتقاليدة ومناخه وتنوع في الإثنيّة واللّهجات ,ولكن تجمعه قواسم مشتركة يتلاقح عندها وينصهر بها مستخرجا الذات السودانية المعروفة بالدم الزنجي واللسان العربي في ابهي صورة تمازج شّكلت الملامح السودانية والوجدان السوداني , وعلي صعيد هذاء التنوع والتعدد نجد ايضا سيطر المزاج الغذائي علي شاكلة التنوع والتعدد وفقا للظروف الجغرافية والمناخية لكل اقليم وما تنتجه الارض من زراعة وانتاج مختلفا عن الاقليم الاخر وفقا لتنوع الطبيعة المناخية وميزات التربة الزراعية , فمثلا تنجح زراعة القمح والفول المصري وبعض البقوليات في شمال السودان , وزراعة الحبوب الزيتية والذرة بانواعها في غرب السودان ووسطه وجنوبه , هذا التنوع في الاتناج الزراعي والاختلاف من اقليم الي اخر سيطر وحدد نمط الغذاء الذي يسود في الإقليم .

*فمثلا الاكلات الشعبية الخاصة في غرب السودان التي يتميز بها , ملاح الكول الذي يصنع بعد تخمير صفق نبات الكول ويجفف من ثم يطبخ بالبصل والشرموط الناشف والدكوة , وملاح المُصران الجاف من مُصران الابقار او الضان , وملاح الكمبو والمِريس , وملاح التقلية , وملاح الروب الابيض والنعيمية , وملاح الكجيك السمك المجفف , وملاح اللوبيا , وملاح الويكاب ,وملاح الورتيق من الكركدي ,وملاح ام تكشووام مطعينة , وام لبنين عصيدة الدخن واللبن, وسلطة الدنقريدة والعفوص ,وشيّة المناصيص وشوربة الكوارع , والاقاشي , والمفروكة هي البامية (ام بقبق ) والخضرة , ومن المشروبات مديدة ام جنقر تعد من الدخن , والباكمبا , وعصير القنقليز والكركدي والعجينة تعد من الدخن والقدقدو.هذه الاكلات تؤكل بالعصيدة واخري بالكسرة تعد من طحين الدخن او الذرة , وبليلة العدسية المُنومني خليط بالسمسم وعيش الريف والدكوة .

*ومن اهم الاكلات الشعبية الخاصة بشمال السودان , التركين (الملوحة) يعد من السمك بعد تخميرة ويؤكل بالقراصة , ومفروك الثلج ملاح الكُداد , والفول المصري , وملاح اللوبيا , والكابيدا تعد من القمح والبلح , وعند السفر يتم اعداد قراصة البلح من البلح الخالص , وايضا يتميزون بصناعة عسل البلح , وتعتبر القراصة هي الخبز الاساسي في الغذاء .
*اما في شرق السودان يتميزون بالشيّة السلات ,والسمك , ويحبون ويعشقون شراب القهوة , ومن اهم الحلويات عندهم المخبازة .

*وبالرغم من ذلك الإختلاف والتنوع نجد ان هنالك عناصر غذائية متفق عليها او اصبحت ضمن الإطار القومي الذي يتناوله غالبية الشعب مثل الرغيف الذي يخبز من القمح , والكسرة التي تخبز من طحين الذرة , والقراصة والعصيدة ,وشراب الشاي والقهوة, معظم او غالبية المدن السودانية الآن اصبحت تتناولها بجانب تخصصها في اكلاتها ومشروباتها المحلية وشكل المائدة المعدة للمناسبات فيها كثير من الشبه والإتفاق عليها في كل ربوع البلاد مع اختلاف لا يذكر في شكل الإعداد والطبخ .

*وهنالك الانشطة الخاصة التي تقوم بها المراة في صناعة بعض المواد الغذائية المحلية مثل تقطيع الطماطم وتجفيفه ويصبح عبارة عن صلصة جافة تستخدم في شتي انواع الاطعمة وايضا تقطع البامية وتجفف وتطحن (بالمدق او الفندق) تكون ويكة مسحونة تستخدم في ملاح التقلية بالشرموط والنعيمية واللوبيا وملاح الويكاب وملاح ام رقيقة, ايضا تجفيف اللحمه بعدتقطيعها بشكل طولي (الشرموط) ليتم الاحتفاظ بها لاستخدامها في الملاح , وتجفيف البصل او تحميره بالزيت , كل هذه المواد تستغل في موسمها عندما تكون كمية الانتاج كبيرة يتم الاستفادة منها بمثل هذه الطريقة لتوفير مواد اعداد الطعام علي مدار العام تحفظ في اوعية خاصة من الاتربة والرطوبة وتحافظ علي نكهتها وطعمها ولونها .

*الذرة بمختلف انواعها والدخن والقمح تعتبر من مصادر الغذا الرئيسة , تعد منها العصيدة والكسرة والفطيرة والقراصة , وايضا يتم اعداد وتجهيز الحلو مر (الأبري) من الذرة الفتريتة او الدخن كمشروب في شهر رمضان , وتعد انواع المدائد المختلفة ايضا من الذرة والدخن والقمح مثل الباكمبا وام جنقر والقنقر باللبن الرائب , وبليلة العيش والدخن والقمح او مخلوطة مع بعضها البعض باضافة السمسم .نجد ان هذه الحبوب تعتبر اساسية في المائدة السودانية وتشكل اجماع قومي في استخدامها الغذائي المتنوع الذي يدخل في كثير من انواع الغذاء .

* هذا هو السودان حباه الله بطبيعة وإنسان تمكنه من الإبداع في صناعة غذائه, كثرة الامطار وفصل الشتاء والصيف والتربة الخصبة ونهري النيل الازرق والابيض ,هذه عوامل مناخية وطبيعية خلقة التنوع الزراعي والخضري , وميّزته بأن يوصف بسّلة غذاء العالم ….
عزيزً انتّ ياوطني برغم قسّاوة المِحنيّ وبكلِ صُعوبة المًشوار وكُلِ ضرّاوة التيار سنعمل نحّنُ يا وطنّي لنعبر حاجز الزمنيّ ونبنّي عِزة الإنسّان حياتك كُلها قيمٌ تُتوّجَ قمةَ شمّاء .
علاءالدين الحلو,,,,

Digiprove sealCopyright secured by Digiprove © 2020 Ashraf Eltom

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا