الرئيسية مقالات متنوعة انقطاع الانترنت والخسائر المادية

انقطاع الانترنت والخسائر المادية

بواسطة فاطمة أمين
نشر اخر تحديث 141 مشاهدات

بقلم : فاطمة أمين

●مرة أخرى فاجأت شركات الاتصالات المواطنين بأنقطاع خدمة الانترنت عن الهواتف المحمولة ، اذ تفاجأ الجميع بالرسالة التي ارسلتها شركات الاتصال لمشتركيها وكان محتواها:” بتوجيه من الجهات العدلية سيتم قطع الإنترنت يوميا خلال جلسات امتحان الشهادة السودانية من الساعة 8 صباح وحتى نهاية الجلسة الساعة 11 صباحا “.
◇وبالفعل بدأت خدمة الانترت بالانقطاع لثلاث ساعات متتالية ، مما احدث ضجة و رفض في مواقع التواصل الاجتماعي ، والشارع السوداني عموماً وهو قرار ربما مخطيء، اذ كان
من الممكن وجود حلول اخرى مناسبة لا تكبد خسارات لاي جهة او طرف.
◇كان على الجهات التي امرت بقطع الانترنت ان تشوس على مراكز الامتحانات او تلجأ لتفتيش الطلبة او زيادة عدد المراقبين في حجرة الامتحانات، ومنع الطالب من الدخول بالهواتف المحمولة او سماعات البلوتوث وغيرها من وسائل الغش التي تعتمد على توفر الانترنت بدلاً من فرض عقوبات على جميع البلاد، ونتاج كل تلك الخسائر التي في غنى عنها الدولة.
●قدرت منظمة “NetBlocks” حجم الخسائر المتوقع من قطع الانترنت في السودان لمدة 3 ساعات ليوم واحد بمبلغ “5.7”ملايين دولار.
وتعمل شركة netblocks ُ على مراقبة أمن الشبكات كما تُراقب حرية الإنترنت في مختلفِ دول العالم. تُوفِّر نت بلوكس أدوات للجمهور لمراقبة تقطع الإنترنت؛ والعواقب الاقتصادية المحتملة لحجب خدمة الأنترنت في مناطق العالَم.
□ خبراء اقتصاديين قدرو حجم الخسارات و وجدوا انها ستكون كبيرة جدا جراء انقطاع خدمة الانترنت وربما تصل الى الاف الدولارات ليس فقط بالنسبة لاستخدامه من ناحية المواطنين ولكن ايضاً سيقع الضرر نتيجة لايقاف التحاويل البنكية و توقف انظمة الصرف ، و سيقع الضرر ايضاً على المصالح الحكومية والقطاع الخاص التي تعتمد اعتماد كلي على توفر شبكة الانترنت.
□ من ما لا شك فيه ان عدد ليس بقليل من المواطنين تعطل عملهم خاصة اصحاب الاعمال التي تعتمد على التحاويل البنكية ، وهذا ما قاله لنا صاحب معرض ديكورات اذ ان طبيعة عملهم تحتم عليهم استخدام الانترنت في عمليات التحويلات البنكية فالزبون يتعامل عادةً بتحويل قيمة ما شراه عن طريق تطبيق” ام بوك” وذلك لصعوبة الحصول على الكاش ، مما جعل اغلب الزبائن يأتون وقت الظهر وذلك لتوفر خدمة الانترنت حتى يتمكنوا من التحويل والشراء.
◇لماذا تلجأ السلطات لقطع خدمة الانترنت وتمنع المواطنين من التمتع بالخدمة هل اصبح الانترنت حق مقموع كباقي الحقوق المقموعة ؟ على السلطات في حال حدوث كارثة ما ان تتوجه لحل آخر وتدع الانترتت للمواطنين لانه بالنسبة للبعض مصدر دخل رئيسي.

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا