الرئيسية الصحةالصحة العامة دوالي الساقين

دوالي الساقين

160 views
شارك اصدقائك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

دوالي الساقين هي توسع أو إنتفاخ أو تضخُم الأوردة الدموية تحدُث عادة في الساقين والقدمين وقد تحدُث في أماكن أخرى من الجسم وتكون الدوالي بلون أزرق أو أرجواني داكن، وقد تكون مُتكتلة أو مُنتفخة وتُعد من أكثر أمراض الأوعية الدموية الطرفية إنتشاراً في العالم.

الأعراض:
قد لا تُسبب دوالي الساقين أي ألم وتتضمن علامات أحياناً.
الأوردة ذات اللون الأرجواني الداكن أو الأزرق تظهر ملتوية ومُنتفخة في كثير من الأحيان مثل الحِبال على ساقيك عندما تحدُث العلامات والأعراض وتشمل ما يلي :
– شعوراً مؤلماً أو ثقيلاً في الساقين.
– حرقان وخفقان وتشنُج في العضلات وتورم في أسفل الساقين.
– تفاقُم الألم بعد الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة
– حكة حول الأوردة
– تغيير لون الجلد حول الدوالي ، تشبه الأوردة العنكبوتية للدوالي لكنها أصغر حيث توجد الأوردة العنكبوتية بالقرب من سطح الجلد وغالباً ما تكون حمراء أو زرقاء.

الأسباب :
الصمامات الضعيفة أو التالفة يُمكنها أن تؤدي إلى توسع الأوردة وتحمل الشرايين الدم من القلب إلى باقي الأنسجة وتعيد أوردة الدم من باقي الجسد إلى القلب حتى يعاد تدوير الدم ، ولإعادة الدم إلى القلب يجب أن تعمل الأوردة في الساقين عكس الجاذبية.

تعمل انقباضات العضلات في أسفل الساقين كمضخات، وجدران الأوردة المرنة تساعد الدم على العودة إلى القلب.

تنفتح الصمامات الدقيقة في أوردتك أثناء تدفُق الدم نحو قلبك ثم تغلق لمنع عودة الدم إلى الخلف ،إذا كانت هذه الصمامات ضعيفة أو تالفة، كما يمكن للدم التدفق للخلف والتراكم في الأوردة، مما يُسبب تمدُد أو إلتواء الأوردة.

عوامل الخطر :
تزيد هذه العوامل التالية من خطورة إصابتك بتوسع الأوردة :
– العمر :
يزداد خطر الإصابة بتوسع الأوردة مع التقدم في السن، حيث يتسبب عامل السن في اهتراء وتمزُق الصمامات في أوردتك التي تساعد على تنظيم تدفق الدم ، ومع الوقت يتسبب هذا الاهتراء في سماح الصمامات لبعض الدم بالإرتداد إلى الخلف في أوردتك حيث يتجمع بدلاً من السريان صعوداً إلى قلبك.
– الجنس :
السيدات أكثر عرضة من الرجال للإصابة بهذه الحالة، فالتغيرات الهرمونية أثناء الحمل وما قبل الطمث أو في سن اليأس قد تكون عامل لأن الهرمونات الأنثوية تميل إلى إرتخاء جدران الأوردة ،أيضاً العلاجات الهرمونية مثل حبوب منع الحمل قد تزيد من خطورة تعرُضك لتوسع الأوردة.
– تاريخ العائلة :
إذا كان هناك أفراد من العائلة مصابون بتوسع الأوردة فهناك إحتمال كبير أنك ستصبح كذلك أيضاً.
– البدانة :
زيادة الوزن تؤدي إلي ضغط إضافي على الأوردة.
– الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة من الزمن :
لا يتدفق دمك أيضاً إذا كنت في نفس الوضعية لفترات طويلة.

المضاعفات :
على الرغم من أنها نادرة الحدوث فقد تتضمن مضاعفات الدوالي ما يلي:
– القُرَح
– الجلطات الدموية
– النزيف

الوقاية :
ليس هناك ألية معينة لمنع الدوالي تماماً ، لكن يمكن تحسين الدورة الدموية وانقباض العضلات قد يُقلل من خطر الإصابة بالدوالي وإتباع التدابير الازمة مثل :
– ممارسة الرياضة
– مراقبة الوزن
– إتباع نظام غذائي يعتمد على زيادة الألياف، وقلة الملح
وتفادِي الجوارب الضيقة
– رفْع ساقيك
– تغيير وضعية جلوسك أو وقوفك بإنتظام.

ربما يعجبك أيضا

1 تعليق

Avatar
mohamed -

تتضخم دوالي الأوردة بمرور الوقت وربما تكون محرجة للشخص ، مما يؤدي إلى حرمانه من راحة البال ، تظهر على شكل ألم بعد الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة ، وثقل وحكة في الساقين وتورم في الأطراف السفلية ، السبب وراء الدوالى الوريدية هو وجود خلل في الصمامات المسؤولة عن عكس تدفق الدم في الأوردة.

Reply

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أقبل أقرا المزيد...