أبجديتي

بواسطة مجلة السودان
نشر اخر تحديث 126 مشاهدات
شارك اصدقائك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

ألف: أما آن الأوان لأن نعود؟ بالحب نلغي كل أسماء البعاد؟
باء: بلا شكٍّ أريدُ لقائنا والآن بعد النيّة المعقودةِ عُدني بالزواد
ت: تالله إني لا أريدُ سوى الوصال، والحب خجلان به الخوف العقيم من إبتعاد


ث: ثابت سنينُ الهجر يا من رافق الروح المجيدة للخلاص، ثابت وبالفرح الجميل بلا بعاد
ج: جارت علي الدنيا بل زادت عن الحد الذي أضحى يزاور وحششتي نادى عليّ بلا إعتياد
ح: حاءٌ تعود بإذن ربي راضية، عادت من الرحمن ملأى بالرضا، حاءٌ إذا أحسنتها حسن المراد
خ: والخاءُ خوفي من فراق كنت أحسبه سراباً واليوم أرجوه إبتعاد ، خوفي من الليل الطويل ووحدتي خوفي أتوه وحيدة، خوفي الضياعُ بدون زاد
د: دال دليلي كالنجوم، تقتادني وتقودني أمضي إلى الوادي الظلام بلا ارتجاف، حولي وتغمرني وتغشاني وتملأني وتصبح لي البلاد
ذ: ذال تذل القلب تمحو ودّه ذالٌ تُذيق الروح مر مرارة الفقدان
دون مشقة وبلا إجتهاد
راء: رحيلي بعد فقداني لحبي راء رحيلي رغم حبي راء رحيلي دون حبي راء إنقياد
زاي: الزاي زالت حينما إخترتَ الرحيل بدون زاد
سين: سينٌ سهادي طول ليلي حين حزني حين ألتمسُ الحنين برغم ضيقي حين أحتاج المراد
شين: والشينُ شوقي شوقي الذي أضحى يقاتلني كثيراً دون نصرٍ
وإنهزامي في إزدياد
صاد: الصادُ صبري صورتك صوتي وهمسك بعد أن حلّ العضالُ بجثتي مباغتاً روحي مقاتلاً لا سيف عندي لا عتاد
ضاد: والضادُ ضحكي حين أذكر وحشتي في الليل ساعات النهار وبضعُ أيامي أسابيعي شهوري بل سنيني راحتي وسعادتي والشوق والحب إجتهاد
طاء: طالت سنين فراقنا زالت عن القلب الهموم، خوفي من الهجران أصبح عادتي والعادة تنبع من كثير الفعل تصبح إعتياد
ظاء: ظلامي حين إخترنا الرحيل بدون أن نعطي المحبةَ فرصةً ظاءٌ كظلم الجاهلين بما يدورُ مع المحبين الصماد
عين: العين عيني الباكية الدامعة تبكيك دون مشقّةٍ تبكي وجفّ الدمعُ أضحى مدمعي دمّاً يسيلُ بدون هاد
غين: غدراً، وجدت الخير في روحي وفي روحي تركت النار
باعثةً على الأرض الخراب تركت الحب خلفك كالرماد
فاء: فوقي وتحتي بل بروحي بل جواري عند صمتي حين بوحي في القعاد وفي الرقاد
قاف: قليلٌ منك يكفي وحشتي قليلٌ منك يسعدني ويرضيني وينسيني الحداد
كاف: كلي وتملكني وتملؤني وتغشاني ويشهد لي العباد
لام: لانت عليك الروح يا من أسكن الروح المقام ، زادت عليك الروح تفريحاً وتشهيداً حرمت على الروح التوشح بالسواد
ميم: محبتي موتي البطيء مودتي أمني اماني مأمني مرحي ومرضاتي ميم معانقتي والحضن للأحزان منّاع مضاد
ن: نويت وصالنا ومضيت حاملة على قلبي الهوى مشتاقة أنوي العناق ولا بعاد
هاء: هوانا رغم حقد العازلين هوانا رغم تعذيب البعاد هوانا قسمة مكتوبة عدنا بها غيظاً عناد
واو : والله اني لا أريدُ سوى سكوني عند روحك قرب قلبك، في جوارك كل آنٍ كل حين نبتغي حسن المراد
الياء: يا من سقيت القلب بالحب والسلام وحميت روحي من أذى نفسي أذنت تجلّتي وملأت قلبي بالرضا حباً وعيني بالغرام وحويتني أمناً أمان الروح كان من الجهاد
والله إني لم أرَ يوماً محباً يقلبُ حرفه نصاً عن الحزن العقيم بدون هاد، نصاً عن الحب العميق بلا مناد، نصاً نهاه ولم يبالِ بالحياد.

نجلاء محمود

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أقبل أقرا المزيد...