مدينة الثغر الباسم

بواسطة حواء يوسف
نشر اخر تحديث 176 مشاهدات
شارك اصدقائك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

سنسافر اليوم إلى مدينة أحبها كل أهل السودان، تعتبر من أجمل المدن السودانية تشتهر بالسياحة البحرية وسياحة الغوص ورياضة الغطس ،يطلقون عليها اسم مدينة الثغر الباسم ،إنها مدينة بورتسودان.

تقع على الشاطئ الغربي للبحر اﻷحمر ويعتبر ساحل بورتسودان واحد من السواحل النظيفة في العالم لعدم تلوثه ووضوح الرؤية داخل مياهه الصافية ،كما يزخر بالعديد من أنواع الشعب المرجانية واﻷسماك الملونة التي تكسبه منظرا خلاباً إلى جانب عدد من الحيوانات البرمائية كالسلاحف البحرية.

مناخ منطقة بورتسودان يعتبر فريداً من نوعه حيث الشتاء في غاية الروعة تهطل اﻷمطار فيه ،طبيعة المنطقة وتفردها عن أقاليم السودان اﻷخرى كبيئة بحرية وجبلية توفر لها قابلية إستقبال الحياة السياحية .رغم الهدوء الظاهر على عروس البحر اﻷحمر نهاراً تجدها عامرة بالحركة واﻷنشطة الترفيهية خاصة على سواحلها مساءً وتكثر على الشواطئ واﻷندية واﻷماكن الترفيهية التي تجذب اﻷسر واﻷفراد وتقام فيها الحفلات، والملتقيات في اﻷمسيات الشتوية مع أضواء السفن المارة تتلألأ من على البعد.

عند زيارتك لمدينة عروس البحر اﻷحمر هناك أشياء يجب ألا تفوتك :
أولاً : التمتع بالطقس الجميل وهطول اﻷمطار في الشتاء.
ثانياً : المشي علي الكورنيش وإقتناء أصداف البحر، والقادم إلى المدينة يحسب لأول وهلة إنه في أحد المنتجعات السياحية العالمية بفضل الجهود التي بذلت في تهيئة البيئة وإستغلال الموارد السياحية .
ثالثاً : وأنت في بورتسودان ﻻتنسى تناول الوجبات البحرية الطازجة وعليك زيارة سوق السمك في منطقة (سلبونا) أو زيارة ردهة مطاعم السمك والجمبري بشاطئ السقالة.

رابعاً : كما يجب ألا تضيع فرصة الإستمتاع بشرب الجبنة  (القهوة) والزائر لمدينة بورتسودان يلاحظ كثرة المقاهي الشعبية والحديثة على طول كورنيش البحر؛ وتتميز القهوة برائحتها المعبقة المضاف إليها التوابل القوية والطقوس التي تصاحب إعدادها وشربها خاصة رائحة البخور وتزداد اﻷجواء شاعرية مع صوت المغني .والجبنة بالفناجين .ومن عشقهم لها أقاموا لها مجسم في قلب المدينة.
خامساً : زيارة منطقة المدينة عرب مشهورة باللحوم الطازجة.كمايجب تناول المخبازة.
سادساً : المنتجعات، تشتهر بورتسودان بمنتجعاتها الخلابة مثل منتجع إيمان أسسته سيدة سودانية عام 2005يقع علي الطريق الساحلي
منتجع جبل الست يقع بمنطقة أركويت السياحية وهو من أجمل المنتجعات.

ومنتجع أمواج يتميز بأنه قريب من جامعة البحر اﻷحمر،
وهناك مجموعة من الشاليهات والفنادق الفخمة.
والزائر لسواحل بورتسودان يجد أنها تحتوي على 12 خليجاً تصلح جميعها لرياضة الغطس والتصوير تحت الماء ومشاهدة الأحياء البحرية المختلفة ومايزيد ذلك جماﻻً وبهجة الشعب المرجانية النادرة؛ وهدوء الأمواج والجزر التي تعتبر مقصداً للسياح الأجانب.

تمتلك شواطئ البحر اﻷحمر في بورتسودان ميزة أخرى هي وجود الأحياء المائية نادرة الأنواع منها أسماك القرش، والدﻻفين، والأسماك الملونة التي ﻻتجدها إلا في ثغر السودان الباسم ومن أشهر المناطق السياحية سنقنيب، ودنقناب، وأبنقتون، وشعاب الرومي، وعنقروش وشعاب سعودى، وشعاب وينجيت (حيث يرقد حطام السفينة)وهناك اثنان من الفنارات التاريخية القديمة.

حطام السفن :-
يرقد قبالة بورتسودان علي بعد 20 ميل حطام البارجة الإيطالية أمبريا التي أُغرقت بأمر ربانها حتى ﻻتقع في يد البريطانيين الذين كانوا يرابطون في بورتسودان إبان الحرب العالمية الثانية .وتحول الحطام إلى موطن للعديد من أنواع الكائنات البحرية .

مدينة أركويت :-
تعتبر من أجمل المناطق السياحية تمتاز بطقس غاية في اﻹعتدال جعلهم يطلقون عليها مصيف أركويت أو فردوس الشرق.
المهرجانات : يقام سنوياً في بورتسودان مهرجان السياحة والتسوق، وتقدم فيه خدمات سياحية وتعريفية وبرامج ترفيهية.
مع النهضة التي تبناها (إيلا) الوالي السابق للبحر اﻷحمر أصبحت بورتسودان المدينة الأولى بلا منازع لطالبي الراحة واﻹستجمام .

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا