الرئيسية الصحة والسلامةالتغذية نصائح للتخفيف من الإرتجاع المريئي

نصائح للتخفيف من الإرتجاع المريئي

0 تعليق

في بعض الأحيان بعدما تتناول وجبة دسمة وتذهب للنوم مباشرة، تشعر بحرقة صدر مزعجة جداً، بسبب رجوع بعض محتويات المعدة للمريئ كما تعلم، وذلك ما يسمى بالإرتجاع المعدي المريئي [Gastro-esophageal reflux].
يمكن أن يتسبب ارتجاع الحمض في إلتهاب الحلق وبحة في الصوت وقد يترك طعماً سيئاً في فمك. عندما ينتج الارتجاع الحمضي أعراضاً مزمنة، يُعرف بإسم مرض أو اضطراب الارتجاع المعدي المريئي [GERD]. أكثر أعراضه شيوعاً هو حرقة القلب أو حرقة المعدة (ألم في الجزء العلوي من البطن والصدر) حيث تشعر وكأنك تعاني من أزمة قلبية. من أشهر أسباب الإرتجاع المعدي المريئي، الفتق الحجابي[hiatus hernia]، وانخفاض ضغط العضلة العاصرة المريئية السفلية، بالإضافة إلى السمنة والإفراز الزائد لأحماض المعدة.
إذا كنت تعاني من نوبات متكررة من حرقة المعدة، أو أي أعراض أخرى للارتجاع الحمضي، فيمكنك تجربة ما يلي:
*• تناول الطعام باعتدال وببطء*
عندما تكون المعدة ممتلئة جداً ، ترتفع نسبة الارتجاع للمريء. من الأفضل تناول وجبات صغيرة بشكل متكرر بدلاً من ثلاث وجبات كبيرة يومياً.
*• تجنب بعض الأطعمة*
هناك بعض الأطعمة التي من المحتمل أن تسبب ارتجاعاً، مثل الأطعمة الدهنية والأطعمة الحارة والطماطم والبصل والثوم والقهوة والشاي والشوكولاتة والكحول. إذا كنت تأكل أياً من هذه الأطعمة بانتظام فيمكنك محاولة التخلص منها لمعرفة ما إذا كان القيام بذلك يتحكم في الارتجاع أم لا، ثم حاول فيما بعد إضافتهم واحدة تلو الأخرى.
*• تجنب المشروبات الغازية*
فهي تسبب التجشؤ ، والذي قد يرسل الحمض إلى المريء.

*• تجنب النوم مباشرةً بعد تناول الطعام*
عندما تقف أو حتى تجلس فإن الجاذبية وحدها تساعد في الحفاظ على الأحماض في المعدة حيث تنتمي. أكمل طعامك قبل النوم بثلاث ساعات، هذا يعني عدم وجود قيلولة بعد الغداء ، ولا وجبات عشاء متأخرة أو وجبات خفيفة منتصف الليل.

*• لا تتحرك بسرعة كبيرة*
تجنب ممارسة التمارين القوية لبضع ساعات بعد تناول الطعام. لا بأس في التنزه بعد العشاء، ولكن التمارين الأكثر شدة، خاصة إذا كانت تنطوي على الانحناء يمكن أن ترسل الحمض إلى المريء.

*• النوم بوضع منحدر*
من الناحية المثالية ، يجب أن يكون رأسك بإرتفاع 15 إلى 20 سنتمتر أعلى من قدميك. يمكنك تحقيق ذلك عن طريق استخدام رافعات سرير “طويلة جداً” على أرجل السرير ، أو قم باستخدام دعامة لرأسك.

*• تقليل الوزن*
زيادة الوزن تمدد البنية العضلية التي تدعم عضلة المريء السفلية، مما يقلل الضغط الذي يجعل المصرة مغلقة، هذا يؤدي إلى الإرتجاع وحرقة القلب.

*• إذا كنت تدخن ، توقف عن التدخين*
قد يرخي النيكوتين العضلة العاصرة المريئية السفلية.

*• تحقق من الأدوية الخاصة بك*
قد تسبب بعض الأدوية مثل مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقة ومسكنات الألم المضادة للالتهابات استرخاء العضلة العاصرة.
بعض الأدوية التي يمكن استخدامها:
◈ مضادات الأحماض [Antacids]: مثل Magnesium trisilcate mixute.
◈ مثبطات البروتون [ppi]: مثل omeprazole و lansoprazole.

إذا لم تكن هذه الخطوات فعالة أو إن كنت تعاني من ألم شديد أو صعوبة في البلع فاستشر الطبيب لاستبعاد الأسباب الأخرى. قد تحتاج أيضاً إلى دواء للسيطرة على الارتجاع حتى أثناء متابعة تغييرات نمط الحياة.

You may also like

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أقبل أقرا المزيد...

Enable Notifications.    Ok No thanks