الرئيسية السينما Paranoia agent
شارك اصدقائك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

و هكذا الحياة كل لحظة هي طلقة لا مرئية تقترح الموت بقدر ما تهب الحياة.
مقدمة:-

الهيستريا الجماعية ، هي ظاهرة وقوع مجتمع كامل من الأشخاص في نفس الأوهام و إظهار أعراض مشتركة فيما بينهم ، نتيجة لتناقلها من قبل شخص مصاب إلى شخص سليم ، و قد ينتقل تأثيرها إلى حدث عدواني مثل “طاعون الرقص” الذي أصاب مجموعة من الأشخاص في عام ١٥١٨ ،  أو قد يقتصر هذا التأثير على تصديق أحداث مشبوهة الصحة كقصص الخرافاتا الشعبية مثل رؤية الأشباح ، قد يكون هذا الموضوع لا صلة له بما سوف أحكيه و لكن عزيزي القارئ أجزم لك أن كل شيئ متصل.

تحكي أحداث الانمي عن مجموعة من القصص المنفصلة ، عن صراعات شخصيات مع ذواتهم تربطهم قصة عامة و يجمعهم قاسم مشترك أوحد ، ألا و هو “الفتى ذا المضرب الذهبي” .
تأخدنا كل حلقة في دوامة من الاحاسيس المختلطة ذات الطابع المظلم ، ف كل واحد من أبطال تلك القصص يمثل جانبا من شخصياتنا و كل واحد يعيش قصة خلاصه .
تنتهي كل حلقة به و هو يضرب بطل تلك الحلقة بمضربه ، و دائما ما تأتي الضربة تبعا لي انفعال نفسي طرأ على الشخصية . كل حلقة تطرح تساؤلات عدة منها “من هو الفتى ذي المضرب الذهبي” و ” ما هوالرابط بين كل هؤلاء الاشخاص ؟”.

الجانب الفني:-

من كتابة و إخراج العراب السيريالي “ساتوشي كن” ، وحده يستطيع ان ينسج عالم يعمه الجنون و لكن يظل مألوفا  في نفس الوقت و تجد نفسك ترتبط بي كل الشخصيات بالرغم من غرابتها .”

ساتوشي كون” تطرق لنوع جديد من الرعب و مزجه بصورة خافتة مع أحداث القصة بحيث لا تجد ما يرعبك بالمعنى المتعارف عليه، و لكن ينتابك شعور بعدم الارتياح ، ألا و هو “الرعب الاجتماعي”، تصور كل شخصية جانب من مخاوفنا الواقعية ( الوحدة ، الميول الانتحاري ، القلق الاجتماعي ، عدم تقبل الذات ،  جنون العظمة ..) و توضح لنا هذه الشخصيات نتائج الانغماس في هذه المشاعر .

تمثل اسقاطات المخاوف البشرية حجر الأساس على أغلبية أعمال “ساتوشي كون” و دائما ما يدخل تأثيراته البصرية لكي تصاحب حدة الأحاسيس المعروضة.

 لكل مستأنس في نفسه الجرأه للبحثو التعمق فيما يتم عرضه  في وسط الأنمي ،فإن افلام ساتوشي كن تمثل عالما مليئا بالألغاز التي نتظر أن يكشف عنها .

IMDb : 8.8/10
Mal : 7.7/10

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. أقبل أقرا المزيد...