الرئيسية السينما إشكالات إنسان القرن ال21 – مسلسل مرآة سوداء Black Mirror

إشكالات إنسان القرن ال21 – مسلسل مرآة سوداء Black Mirror

بواسطة خالد طه الامين
214 مشاهدات

مرآة سوداء Black mirror

هو مسلسل من حلقات منفصلة، كل حلقة تناقش قضية معينة حول مساوئ التكنلوجيا و السلوكيات السيئة في المجتمعات و بما نعيشه وما ينتظرنا من مخاوف في المستقبل بسبب التكنولوجيا .

 الحلقة الأولى بعنوان : ‏ «  The National Anthem »

تبدأ أحداث الحلقة بإرسال فيديو على الإنترنت من قبل شخص مجهول تتوسل فيه الأميرة سوزانا (ليديا ويلسون) دوقة بومونت ‏لإنقاذ حياتها، و يتضمن الفيديو طلب فدية غريباً يخص رئيس الوزراء البريطاني مايكل كالو ( روري كينير) ، لإنقاذ الأميرة يتوجب عليه أن يمارس الجنس مع خنزير في بث مباشر عبر القنوات الأرضية و الفضائية في الساعة الرابعة بعد ظهر اليوم و إلا سيتم إعدام الأميرة، ليتسرب بعدها الخبر و يتصدر الأخبار و المشاهدات و يتحول الضغط من الجهة الخاطفه إلى ضغط من قبل الشعب المتلهف لهذه الفضيحة و ضغط من قبل الحكومة التي فشلت في السيطرة على الأمر و التي بدورها تقع تحت ضغط العائلة المالكة و الجميع في إنتظار أن يصدر رئيس الوزراء رداً رسمياً حول الأمر …

الأميرة سوزانا

في 44 دقيقة تم طرح القضية خلال سيناريو جريء و مشوق تتصاعد أحداثه منذ الدقائق الأولى و بصورة لا يمكن توقعها، تشمئز تارة و تغضب تارة أخرى و يتقلب رأيك و وجهات نظرك عدة مرات، لا يمكنك أن تجزم أيهما الذي في وضع سيء رئيس الوزراء أم الأميرة، عندما تلاحظ أن الجميع أصبح في ترقب مشوق لمشاهدة رئيس الوزراء في هذا الوضع الغير لائق و المهين بعد أن أصبحت الفضيحة هي الحدث الرئيسي وليست الجريمة، ” *نحن نحب أن نشاهد الأخرين يتعرضون للإهانة و لا نقاوم الضحك على هذا* “ كما قالت زوجة رئيس الوزراء جين (آنا ويلسون جونز) و حتى إن لم يفعل ذلك فإن الناس يتخيلون حدوثه في عقولهم .

زوجة رئيس الوزراء

و لكن القضية الأهم ليست حول رئيس وزراء و خنزير القضية تناقش قوة سلطة الإنترنت و التكنولوجيا، في إمبراطورية الإنترنت القرار الصحيح هو ما يجمع عليه الرأي العام وحتى إن كان مخالفا للمنطق والمباديء الأخلاقية، و يسمح حتى للأغبياء و المعاتيه الإدلاء برأيهم و إجبارك على فعل شيء لا ترغب في فعله، الإنترنت قوة أصبحت لا يمكن السيطرة عليها بمجرد أن يتم الضغط على زر المشاركة ينتشر الخبر و يجوب كل بقاع العالم و لا توجد سلطة أو قانون يحميك بل حتى القانون و الحكام لا يستطيعون حماية أنفسهم من هذه الإنتهاكات بعدها تصبح تحت رحمة مستخدمي هذه المواقع الإلكترونيه بكل سلوكياتهم الحسنة و المريضة، لذلك نفضل الخضوع للتهديد لكي لا تنتشر الفضيحة، لأن ثمن الفضيحة أصبح أغلى من من أي شيء أخر .. بل حتى أنه أغلى من الإنسان نفسه.

رئيس الوزراء

‏ في 2011 عندما صدرت هذه الحلقة كانت تصنف ضمن الخيال العلمي، و لكنها اليوم هي واقعنا، و تمثل لنا العديد من السلوكيات السيئة في المجتمعات و التضليل الإعلامي الذي يستخدم كوسيلة لتغيير وجهات نظر العامة.

Digiprove sealCopyright secured by Digiprove © 2021 Ashraf Eltom

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا