الرئيسية تاريخ وسياحة تاريخ الغناء السوداني (4)

تاريخ الغناء السوداني (4)

بواسطة مجتبى محمود عمدة
349 مشاهدات

مطلع القرن العشرين كانت أولى خطوات التطور الملموس للغناء في السودان تمثل في خروجها من الأطوار الشعبية (غناء الطمبور ، الدوبيت و الرميات …الخ) مرورًا بمرحلة حقيبة الفن ، لتصل إلى مرحلة الآلات الموسيقية و إلى مرحلتنا المعاصرة هذه، و من أهم أسباب ذلك التطور نشوء المدن الكبرى و ما صاحبها من تلاقح المجتمعات بموروثاتها الثرية من النغم المستمد من الغناء الشعبي و الغناء الديني الصوفي ، كما أن الإحتكاك الحضاري و التأثر بالثقافات و الموسيقى الأجنبية من خلال المعايشة و الزيارات و المشاهدات تركت تأثيرا كبيرا في تفكير المؤلفين و الملحنين و المطربين ما ولد روح وثابة للتجديد و التغيير، كل هذه العوامل ساهمت في نشوء الفن السوداني الخالص بخصائصه المميزة التي تعبر عن وجدان السودانيين.

حقيبة الفن:

و تعرف بالمدرسة الأولى او المدرسة الأمدرمانية ، و هو شكل غنائي مميز ترجع جذوره إلى ما عرف بغناء الطنبور القديم و المتمثل في الخطو بالأقدام خطوات إيقاعية منتظمة و منسجمة مع الأداء الصوتي و الإيقاعي، و قد ظهر فن الحقيبة عقب إضراب الطنابرة الشهير في العام 1923 بسبب خلاف شيخ الطنابرة حينها عبد الغفار مع سرور مما اضطره أن يغني بدون مرافقة الطنابرة، فقدم بعض الرميات القديمة و كذلك بعض الدوبيت فوجد استحساناً و رواجاً منقطع النظير من الجمهور ، و بعدها أعلن سرور انه لن يشترك مع عبد الغفار و الطنابرة مرة أخرى و هذا ما حدث بالفعل، و بعدها دخل الفن مرحلة جديدة ابتدعها سرور و هي مرحلة حقيبة الفن.

 

و كانت الإرهاصات السابقة لظهور فن الحقيبة بالنصوص الأولى للشعراء يوسف حسب الله (سلطان العاشقين) و أبو عثمان جقود و محمد عثمان و الشاعر القومي محمد عبد الكريم أبو سن (الحردلو) ثم من بعد إبراهيم العبادي و الذي وضع اللبنات الأولى لغناء الحقيبة و كان له دور كبير و أساسي في تاريخ الأغنية السودانية و قد صحبه في المجال التجديدي كل من خليل فرح و صالح عبد السيد، و قد عاصرهم في المقابل ثلاثة مغنيين و هم الحاج محمد احمد سرور و كرومة و الأمين برهان، و يعد سرور كمؤسس للفن السوداني و تغنى بالعديد من الأغنيات لشعراء الحقيبة و من أشهر اغنياته (سايق الفيات، أنة المجروح، برضى ليك المولى الموالي) و هو أول فنان تغنى من إذاعة امدرمان منذ تأسيسها، أما كرومة فإسمه عبد الكريم عبد الله مختار و قدم حوالي الف أغنية بدء من (أنا معيون و نظرة يا السمحة ام عجن) و من ثم صار ملحنا بمذاقه الخاص، و إنتشرت ألحانه بدرجة ممتازة و تميزت بالتنوع و عدم النمطية، و تغنى بألحانه الكثير من الفنانين المعاصرين، أما الأمين برهان فقد إشتهر بصوته القوي و قدرته العالية على التطريب و إمتلاكه لمهارات التلحين ، و قد شكل لفترة ثنائياً مبدعاً مع الفنان كرومة، و من أشهر أغنياته (دمع المحاجر سال، الجنان في الدنيا، يا عيني وين تلقي المنام).

 

خصائص فن الحقيبة:

يعتمد فن الحقيبة في الأساس على الشاعر الغنائي و الذي غالباً ما يكون نفسه هو الملحن، فالشاعر هو البطل و كان الجمهور يهتم بالكلمة أكثر من اللحن، كما يوجد مغني بعينه يقود المذهبجية (الكورس)، و يعتمد الإيقاع في فن الحقيبة على التصفيق و النقر على الكبريتة بيد المطرب حتى ظهور آلة الرق و المثلث و الشخاليل، كما أن بيوت الأفراح كانت هي المسرح الأساسي لعرض فن الحقيبة.

 

و تعود تسمية لحقيبة لمذيع الراديو، صلاح أحمد محمد صالح، الذي كان يعمل في إذاعة أم درمان أسَّس صلاح عام 1954 برنامج “حقيبة الفن”، و كان يحمل معه في استديو البرنامج حقيبة كبيرة بداخلها أسطوانات سُجلت عليها تلك الأغاني. و كان يظهر صوت الحقيبة عند فتحها لإضفاء حيوية على البرنامج. و من يومها عرفت الأغاني في تلك الفترة بأغاني الحقيبة.

أهم رواد حقيبة الفن:

الشعراء:

  • محمد ود الرضي 1884.
  • صالح عبد السيد ابو صلاح 1890 – 1963.
  • ابراهيم احمد العبادى 1894.
  • خليل فرح 1894-1932.
  • احمد عبد المطلب حدباي 1900.
  • سيد عبد العزيز 1900 -1976.
  • عمر محمد البنا 1901.
  • احمد عبد الرحيم العرابي 1903.
  • على المساح 1900.
  • احمد حسين العرابي 1904.
  • مصطفى بطران 1904.
  • عبيد عبد الرحمن 1908 -1986.
  • محمد بشير عتيق مواليد 1904.
  • الجاغريو 1910.
  • محمد علي عبد الله (الامى) مواليد 1918 – 1988.
  • الشاعر والملحن عبد الرحمن الريح من مواليد 1918 -1991.

الفنانين:

  • الفنان الحاج محمد احمد سرور مواليد 1901 .
  • الفنان عبدالكريم عبد الله (كرومه)1910-1947م.
  • الفنان الأمين برهان.
  • الفنان عبدالله الماحي
  • الفنان إبراهيم عبد الجليل.
  • الثنائى اولاد المورده (عطا كوكو ومحمود عبد الكريم).
  • الثنائى ميرغني المأمون و أحمد حسن جمعة.
  • الثنائى اولاد شمبات( عوض و ابراهيم)
  • الفنان أحمد يوسف.
  • الفنان فضل المولى زنقار.
  • الفنان بادى محمد الطيب.
Digiprove sealCopyright secured by Digiprove © 2021 Ashraf Eltom

ربما يعجبك أيضا

1 تعليق

Avatar
بكري قوي 2021-01-26 - 7:31 صباحًا

كفيت ووفيت

Reply

اترك تعليقا