الرئيسية الصحة لدغة العقرب وكيفية التعامل معها

لدغة العقرب وكيفية التعامل معها

بواسطة مها مختار احمد
999 مشاهدات

تُعتبر لدغات العقرب مشكلة صحية عامة كبرى في العديد من البلدان المدارية وشبه الاستوائية النامية، وخاصة في أفريقيا الساحلية وجنوب الهند والشرق الأوسط والمكسيك وجنوب أمريكا اللاتينية، ويقدر العدد السنوي للدغات العقارب بـ 1.2 مليون مما يؤدي إلى وفاة 3250 شخصاً (0.27 %.).

الأعراض:

يمكن أن تسبب لدغات العقرب ألمًا فوريًا وتورماً خفيفاً في مكان الإصابة.

وكثيرا ما يلاحظ حدوث خدر ووخز.

قد تكون المنطقة المصابة شديدة الحساسية للمس والضغط والحرارة والبرودة.

الأطفال الصغار هم الأكثر عرضة لردود الفعل الشديدة، مثل التشنجات.

الإسعافات الأولية:

يمكن إدارة معظم الإصابات التي تحدث للشباب الأصحاء في المنزل مع تدابير الإسعافات الأولية الأساسية والمتابعة مع طبيب.

يجب أن تشمل الإسعافات الأولية:

  • تنظيف مكان الإصابة بالصابون والماء
  • و ضع مكمدات ثلج على المكان.
  • وضع الطرف المصاب في وضع مريح.
  • ربط فوق المنطقة او تحتها بخمسة سنتمترات.
  • وضع ثلج على المنطقة المصابة.
  • تناول مسكن للألم لتخفيف آلام اللدغة.
  • تناول عقار مضاد للهستامين أو دهن منطقة الإصابة بكريم الكورتيزون للتخفيف من الحكة والالتهاب.
  • التوجه لأقرب مستشفى في حال الشعور بتسارع ضربات القلب ومعدل التنفس، أو ارتعاش العضلات.

ينصح كبار السن والأطفال دون سن الخامسة بمراجعة الطوارئ عند الإصابة بلدغات العقارب.

الوقاية:-

  • قد تمنع الملابس الواقية، مثل الأحذية أو القفازات.
  • التحقق من بعض التجويفات في الأحذية والقفازات والملابس وحقائب الظهر خلوها من العقارب قبل  الاستخدام.
  • إخلاء الأماكن من الأغراض القديمة والغير مستخدمة والتي يمكن للعقارب أن تختبئ فيها.
  • تأكد من أن النوافذ والأبواب تمنع من دخول العقارب.
  • تجنب المشي حافي القدمين، خاصة في الليل لأنه وقت نشاطها.
  • تشمل طرق المكافحة البيولوجية للعقارب إدخال الدجاج والبط والبوم إلى المنطقة.
  • وتشمل طرق المكافحة الكيميائية للعقارب استخدام الفوسفات العضوي، والبيرثرين، والهيدروكربونات المضاف لها الكلور.

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا

واحد × 2 =