Choice with No Regrets – AOT OVA

بواسطة بلقيس عوض
124 مشاهدات

من الأعمال التي إشتهرت مؤخراً ويكاد يعرفها الجميع من الأوتاكو متابعي الأنمي و غيرهم من مختلف الأعمار، هجوم العمالقة الذي ذاع صيته بشكل خيالي و أشتهرت شخصيات المسلسل كلاً على حدا

من أشهرهم وأفضلهم لدي هو قائد فرقة خاصة في فيلق الإستطلاع القائد ليفاي أكرمان، أو كما يُعرف بلقب أقوى جنود البشرية ولكن ربما غفِل البعض عن حياته قبل إنضمامه للفيلق

بالنسبة للمسلسل لم يتم ذكر تلك الفترة من حياته بالتفصيل ولكن جائت في حلقتي OVA  (غالباً ما تكون الأوفا قصة جانبية أو تحكي تفاصيل ليس لها علاقة بتسلسل القصة الأساسية) بعنوان:

 

  • Attack on Titan OVA 04 – 0.5A – A Choice with No Regrets – Part One
  • Attack on Titan OVA 05 – 0.5B – A Choice with No Regrets – Part Two

 

تبدأ أحداث القصة ما قبل سقوط سور ماريا في تلك المدينة القابعة تحت الأرض تحديداً أسفل اكثر أجزاء المدينة أمناً، و التي تحرسها ثلاثة أسوار عظيمة (ماريا، روز و سينا) من الشر الكامن خارجها، منطقة مهجورة أو أقرب ما تكون إلى حطام و بقايا مدينة، في هذه المدينة البعيدة عن النور يوجد من يولد و يموت فيها دون رؤية السطح ولو مرة في حياتهم…

 

في تلك المدينة عاش ليفاي و صديقه فاران، كان ليفاي يترأس عصابة من الفقراء و اللصوص يساعدوا بعضهم ليستطيعوا العيش في تلك الظروف القاهرة، رغم حوجتهم جميعاً إلى المال كان فاران يعطي حصته لأحد أفراد العصابة لكونه مريضاً  بسبب عدم تعرضهم الكافي للشمس كانوا كالأسرة الواحدة في حين كان يخافهم الناس، عندما جاءتهم تلك الفتاة (إيزابيل) مستعينة بهم عندما طاردها بعض رجال العصابات، انقذها ليفاي وانسحبوا خوفاً منه و أرادت إيزابيل الإنضمام إليهم لم يمنعها ليفاي ولكنه أشار إلى أنها يجب أن تتعلم النظافة أولاً (لهوسه و حبه للنظافة)، كانت دائماً تناديه بـ أخي ليفاي و كانت هي و فاران و ليفاي بمثابة أخوة كانوا يقضوا أغلب وقتهم معاً حتى المهام الموجهة إليهم كانوا يقوموا بها سوية،

 

إلى تلك اللحظة التي جائهم فيها رجل غريب من السطح يبدو عليه الثراء وأخبرهم بأنه يريدهم أن يقوموا بمهمة كبيرة له وفي المقابل سيعالج صديقهم المريض و سيأخذهم ليعيشوا على السطح بالإضافة إلى مبلغ من المال

 

أخبرهم الرجل الغريب بأن فيلق الإستطلاع قادم للقبض على ليفاي وأصدقائه على كل حال، فكانت المهمة الموكلة إليهم تتضمن إحضارهم المخطوطة التي يملكها القائد إيروين سميث  و أن يقتلوه 

 

لم تكن المهمة بتلك السهولة فكان العائق أمام ليفاي أصدقائه الذين ما إن تم القبض عليهم إستسلم ليفاي، أشاد القائد إيروين بمقدراتهم على إستخدام معدات المناورة التي تستخدم عادة ضد العمالقة وبالتالي قدم إليهم عرض، إما الإنضمام إلى قوات الفيلق و إسقاط كل التهم الموجه إليهم و ضمان بقائهم على السطح، أو تسليمهم لقوات الشرطة نظراَ لكل التهم الموجهة إلى ليفاي و أصدقائه، وإختار ليفاي الإنضمام للقوات دون تردد فقط لإكمال المهمة الموكلة إليه

عندما خرجو إلى السطح و بعد إنضمامهم للفيلق تم تدريبهم لبعض الوقت قبل إنزالهم لأرض المعركة حيث تجوب رائحة الموت الارجاء ومات كثير من الجنود في مواجهتهم للعمالقة، و ما زاد الأمر خطورة بالنسبة لـ لفاي خوفه على صديقيه من العمالقة وأرض المعركة حتى أنه أخبرهم بأن ينسحبوا لحظة خروج القوات خارج الأسوار، لكن فاران و إيزابيل قررا الذهاب معه مهما حدث و أنهم سيقوموا بالمهمة سوياً ليضمنوا البقاء تحت هذه السماء الزرقاء التي لا حدود لها…

 

جاءت هذه الجزئية من القصة لأول مرة على شكل مانقا مكونة من مجلدين فيهما 8 فصول بنفس العنوان رسمها Hikaru Suruga و كتب أحداثها Gun Snark و نُشِرت عن طريق شركة Kodansha في 2014، وتم عرض حلقتي الأوفا في التاسع من ديسمبر 2014 و التاسع من أبريل 2015، وتعتبر كما السلسلة الأصلية مدرجاً في فئة الأكشن والخيال والشوجو، تم إنتاجها عن طريق ستديو ويت WIT Studio موجهتاً للفئة العمرية +17 لما فيها من مناظر دماء و عنف، حصلت الاوفا على 8.2 كمتوسط تقييم للحلقتين بعيدأ عن السلسلة الأساسية

هل ستتم المهمة؟ هل بإستطاعة ليفاي و أصدقائه مواجهة العمالقة الذين لم يسبق لهم رؤيتهم من قبل، ولماذا أراد الرجل الثري القضاء على قائد قوات فيلق الإستطلاع إيروين سميث وما هو القرار الذي سيتم أخذه دون الندم عليه لاحقاً، كل هذا و أكثر بإنتظاركم في حلقتي الـOVA
ختاماً سأترك لكم رابط لأحد أجمل الخلفيات الموسيقية في الأوفا لتتذوقوا بعضاً من جمالها…

ربما يعجبك أيضا

اترك تعليقا